الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

عندي مشكلة في تناول بعض الأغذية مما يسبب لي حكة بالجلد ..
رقم الإستشارة: 252444

19303 0 435

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

فضيلة الدكتور، أنا عندي فصيلة الدم o- وأعاني من السمنة، وكنت مدخناً سابقاً فقررت أن أغير نمط التغذية، ولكني من الناس الذين يأكلون التفاح والمانجو والموز وأفندي نادراً. وعندما أكلتهم تفاجأت بعد ساعات بحكة في جلدي.

فهل من سبيل لكي أستفيد من فيتامين ج؟ وهل تنصح باستخدم فيتامين سي الصناعي بمعدل 60 مليجرام يومياً؟

وما هي الفواكه التي لا تسبب الحساسية من واقع خبرتك، وجزاكم الله خيراً.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ خالد حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

أولاً: بودي أن أقول بأنه ليس هناك قاعدة عامة تقول أن المادة الفلانية أو الأكل الفلاني يسبب حساسية، ولكن يقال: على الأرجح ويكثر أن يكون كذا وكذا من أسباب الحساسية، ومعنى ذلك ألا نحرم أنفسنا من المأكولات دون أن نتبين ونتأكد ونتحقق بالتجربة، وألا يكون ذلك مصادفة، بل يجب أن نجربه ثلاث مرات قبل لصق التهمة به وإثبات أنه هو المسبب لهذه الحساسية، وعلى العكس يجب أن نكون حذرين من المواد التي تسبب لنا الحساسية، وألا نقول: نحن أبطال ولا يهمنا كلام الأطباء فهم يحرمون الناس من كل الطيبات، ونتناول ما يحلو لنا دون تدقيق وحرص وانتباه.

ثانياً: بالطبع فإن الامتناع عن المواد التي سببت لنا الحساسية سيؤدي إلى تحسن الحساسية بالتدريج، إلى أن تنطرح المواد المتناولة، ولو استغرق ذلك أياماً عديدة، ولا يظنن أحدنا أننا إذا امتنعنا عن البيض في الصباح -وهو السبب- فإن الحساسية ستختفي قبل أذان الظهر.

ثالثاً: هناك بعض الأطعمة التي يتحملها الإنسان، ولكن نظراً لظرف طارئ في أجهزة جسمه لم يستطع تحملها في هذا الظرف الخاص، عندها تحدث له حساسية في هذه المرة فقط، ولو زال الظرف الطارئ لما أحدثت حساسية إن تناولها في مرات قادمة.

رابعاً: بشكل عام فالمواد المحفوظة والمثلجة والمعلبة والمضاف لها مواد كيمياوية سواء لتحسين رائحتها أو طعمها أو طول مدة حفظها، كل ذلك يعتبر متهماً في إحداثه الحساسية إلى أن يثبت العكس.

خامساً: مجموعة الأطعمة التي يغلب الظن أنها لا تحدث الحساسية: لحم البقر ولحم الغنم ولحم الدجاج - زيت الذرة وزيت الزيتون وزيت دوار الشمس - الأرز - الليمون - الكريفون - الأناناس - الجزر - الكوسا - البطاطس - السبانخ - السكر -الملح - الخل - الماء - التفاح - التمر - العسل - الشاي الأحمر - القهوة.

سادساً: مجموعة الأطعمة التي يغلب الظن أنها تحدث الحساسية: البيض - الأسماك - الكريم - الزبدة - الجبنة - الطحين - البسكويت - الطماطم - البرتقال - الفراولة - الموز - المربى - المعلبات - المكسرات - الفول - الفاصوليا - البزاليا - الشوكولاته - الحلويات - الكولا - الفطر - المشروم.

المجموعتان السابقتان هما للاستئناس العام وليس اليقين الذي يحلف عليه في المحاكم، كما وأن التجربة الشخصية هي الأساس كما تقدم.

وأما بالنسبة لتناول فيتامين (سي) الصناعي فلا بأس به بهذه الجرعة الصغيرة، وأفضل تناول المواد الطبيعية الحاوية على هذا الفيتامين مثل الحمضيات بصورة عامة.

والله الموفق.

مواد ذات صلة

الاستشارات

الصوتيات

لا توجد استشارات مرتبطة
لا يوجد صوتيات مرتبطة

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً