الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

القشرة السميكة في فروة الرأس والإفرازات الكريهة
رقم الإستشارة: 261468

39343 0 714

السؤال

أعاني من قشرة سميكة في فروة رأسي، مع ظهور احمرار وإفرزات ذات رائحة كريهة وحكة شديدة بعد غسل الشعر.

وقد قمت باستعمال علاجات موضعية بدون جدوى، وكذلك أقراص (كنفلوكان).

أرجوا أن تصفوا لي علاجاً، وشكراً.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ سعاد حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

فإن الاحمرار والقشرة السميكة والإفرازات والرائحة في فروة الرأس، كل ذلك يوحي بالصدفية على الفروة.

وغالباً ما يكون هناك إصابة صدفية للجلد خارج فروة الرأس أيضاً، وأتوقع أنك غالباً ما تقومين بحكها وتهييجها ونتفها والتخلص من القشور السميكة بيدك أو ظفرك، مما يؤدي إلى الإنتان الذي هو نتيجة تالية وليس من صفات الصدفية.

وبشكل عام ولعلاج الصدف على الفروة (جلدة الرأس) يجب عدم اقتلاع القشور، لمنع المضاعفات، ولكن استعمال كمية قليلة من زيت الزيتون تكفي لترطيب البقعة المصابة وإذابة القشور، ثم غسلها خلال 30 دقيقة - لا تزيد - قد يكون بديلاً جيداً.

ومن الممكن استعمال شامبو قطراني، مثل: (نيوتروجينا تي جيل إلوبيول) أو (توتال) - ولو أن الاسم قطراني وما هو بالقطراني - وذلك بمعدل مرة كل يومين، وذلك للغسل لعدة دقائق ثم إتباعه ببعض المستحضرات الكورتيزونية الجديدة، مثل: مركبات (الموميتازون) والتي تعتبر من الكورتيزونات الناعمة ذات الضرر الأقل والفاعلية الأكثر، وذلك بمعدل مرة واحدة يومياً لا تزيد، وذلك عند اللزوم فقط وموضع اللزوم وبالكمية اللازمة - أي بأقل ما يمكن من الكمية والمساحة وعدد المرات - على أن تدهن ليس أقل من ساعة بعد الاستحمام.

ونؤكد على تجنب تهيج الجلد وعدم الحك أو التخريش، وإزالة القشور باليد واقتلاعها، وعدم التلذذ بالمشط وهو يجرف القشرة.

وتستعمل مستحضرات الفيتامين "د" (ديفونكس لوشن) مرتين يومياً أو مرة بعد التحسن، ويمكن مشاركتها بالكورتيزونات الموضعية بكميات أقل.

إن مشط الأشعة فوق البنفسجية مفيد، ولكن تحت إشراف طبي واسمه (Psorawand & ultraviolet comb).

وأما الحكة فيفضل استعمال (الأتاراكس) 10 مغ قبل النوم.

وقبل الختام نرجو منك أن تراجعي ما كتبناه في إجابات سابقة عن الصدفية وإزمانها وشكلها وتأثرها بالناحية النفسية وغيرها.

ونذكر قبل هذا وذاك وقبل كل شيء أنه يجب مراجعة الطبيب للتأكد من التشخيص والإشراف والعلاج، فالصدفية مرض مزمن لا يمكن العيش فيه بدون متابعة ونصائح الطبيب المتبدلة حسب تطور ومسيرة المرض، فهو مرض مزمن وقد يوجد أكثر من فرد من أفراد الأسرة مصاباً (30%).

وأما استعمالك أقراص (كنفلوكان) فإن كنت تقصد (ديفلوكان) فهي مضادات فطريات، وتفيد في الفطور الحيوانية، ولكن يجب تأكيد ذلك بإجراء مزرعة وفحص مجهري مباشر لتأكيد التشخيص.

والله الموفق.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً