الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أخاف منمن الزواج لأنها أعاني من التبول اللاإرادي.
رقم الإستشارة: 268046

3419 0 295

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته:-

أعاني منذ صغري من التبول اللاإرادي، وأحياناً من عدم القدرة على إمساك البول، ولكن مع تقدمي في السن أصبح التبول في الفراش يقل من 5 إلى 7 مرات في السنة، وقمت مؤخراً بإجراء فحوصات بالأشعة أثبتث عدم وجود أي التهاب أو مرض بالجهاز البولي والكليتين وأحمد الله على ذلك، ولكن هذه المشكلة تؤرقني كثيراً وتجعلني أكره المبيت عند أفراد العائلة، كما أتخوف من الزواج لعدم قدرتي على مصارحة الزوج بمرضي، فهل هناك سبب آخر لحدوث التبول اللاإرادي؟ وكيف يمكن العلاج منه؟

وشكراً.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ مريم حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:


فلا شك أن للأبعاد النفسية أثراً وعلاقة في الذي يحصل لك، ولست أدري هل قمت بمراجعة طبيب أو مرشد نفسي، كما أن الخوف من التبول يتسبب في التبول، كما أرجو أن نتعرف على الظروف التي يحدث فيها هذا الأمر غالباً، وهل هناك علاقة بنوع معين من الطعام أو الشراب؟ وهل هناك علاقة بين هذا الأمر والأيام التي تسبق الدورة الشهرية؟ وما هي علاقة ذلك بالأزمات التي تمر عليك أو على الأسرة؟

وهل يوجد هذا الشيء عند أقربائك وقريباتك؟ وهل يسبق التبول توترات نفسية أو همٌّ وخوف؟ ولماذا لا تطلبي منهم إيقاظك بعد مدة معينة لاستفراغ البول الذي في المثانة؟

وهل وجهك الأطباء بتوجيهات مثل التقليل من الشاي والحلويات والسوائل في الفترة المسائية؟

وإذا كان الأطباء قد قرروا سلامتك من ناحيةٍ طبية فالأمر بحول الله وقوته سهل وميسور، فأكثري من اللجوء إلى الله، ولا تجعلي هذا سبب لرفض الخطاب فإنهم سوف يتفهمون الظرف الذي يمر بك، وهو شيء بسيط وفي فترات متباعدة والضرر منه يكاد يكون معدوماً، فاطردي عن نفسك الأوهام، وأكثري من ذكر من لا يغفل ولا ينام، وتعوذي بالله من الشيطان، وأكثري من اللجوء إلى الواحد الديان، ولا تذكري ما يحصل لك لكل إنسان، وابحثي عن طبيبة نفسية موثوقة عندها علم وإيمان، ومرحباً بك بين آبائك والإخوان.

ونسأل الله أن يكتب لك الشفاء العاجل، وأن يلهمك الرشد والسداد.

وأخيراً: هناك استشارات طبية سابقة عن التبول اللاإرادي، يمكنك الاطلاع عليها برقم ( 3814 ـ 54502 ـ 16050 ـ 227845).

شفاك الله وعافاك، ووفقك لكل خير.

مواد ذات صلة

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً