الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

قوله تعالى أم حسبتم أن تتركوا ولما يعلم الله الذين جاهدوا

جزء التالي صفحة
السابق

أم حسبتم [16]

خروج من شيء إلى شيء ( أن تتركوا ) في موضع المفعولين على قول سيبويه وعند أبي العباس أنه قد حذف الثاني ( ولما يعلم الله ) جزم بلما وإن كانت ما زائدة فإنها عند سيبويه تكون جوابا لقولك قد فعلت وكسرت الميم لالتقاء الساكنين ، قال الفراء : ( وليجة ) بطانة من المشركين يتخذونهم ويفشون إليهم أسرارهم ويعلمونهم أمورهم .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث