الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

تفسير سورة سورة الزلزلة

7- قوله تعالى: فمن يعمل مثقال ذرة الآيتين ، فيه الترغيب في قليل الخير وكثيره والتحذير من قليل الشر وكثيره ، وأخرج عبد الرزاق عن ابن مسعود قال هذه الآية: أحكم آية في القرآن وفي لفظ أجمع ، وأخرج البخاري ومسلم عن أبي هريرة قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "الخيل لثلاثة: لرجل أجر ، ولرجل ستر ، وعلى رجل وزر" ، وسئل عن الحمر فقال: "ما أنزل الله فيها شيئا إلا هذه الآية الفاذة الجامعة فمن يعمل مثقال ذرة خيرا يره ومن يعمل مثقال ذرة شرا يره ".

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث