الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

مسألة تفسير قوله تعالى إنه يراكم هو وقبيله من حيث لا ترونهم

جزء التالي صفحة
السابق

[ ص: 7 ] سئل الشيخ رحمه الله عن : قوله تعالى { إنه يراكم هو وقبيله من حيث لا ترونهم } الآية الكريمة . هل ذلك عام لا يراهم أحد أم يراهم بعض الناس دون بعض ؟ وهل الجن والشياطين جنس واحد ولد إبليس أم جنسين : ولد إبليس وغير ولده ؟ ؟ .

التالي السابق


فأجاب شيخ الإسلام أبو العباس أحمد بن تيمية رحمه الله ورضي عنه آمين . فقال : الحمد لله : الذي في القرآن أنهم يرون الإنس من حيث لا يراهم الإنس وهذا حق يقتضي أنهم يرون الإنس في حال لا يراهم الإنس فيها وليس فيه أنهم لا يراهم أحد من الإنس بحال ; بل قد يراهم الصالحون وغير الصالحين أيضا ; لكن لا يرونهم في كل حال والشياطين هم مردة الإنس والجن وجميع الجن ولد إبليس . والله أعلم .



تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث