الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب صفة الصلاة

جزء التالي صفحة
السابق

803 - وعن قبيصة بن هلب ، عن أبيه ، قال : كان رسول الله يؤمنا فيأخذ شماله بيمينه . رواه الترمذي وابن ماجه .

التالي السابق


803 - ( وعن قبيصة ) : بفتح القاف ( ابن هلب ) : بسكون اللام مع ضم الهاء كذا في المفاتيح قال الطيبي : لأبيه صحبة ( عن أبيه ) : قال البخاري : اسم هلب يزيد ، وقيل سلامة بن عدي ، وإنما قيل له هلب ؛ لأنه كان أقرع ، فمسح النبي صلى الله عليه وسلم رأسه ، فنبت شعر كثير ، فسمي هلبا ، نقله ميرك عن التخريج ( قال : كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يؤمنا ) ، أي : يصير إماما لنا ( فيأخذ شماله ) ، أي : كوعه الأيسر ( بيمينه ) ، أي : بكفه اليمنى ، قال ابن الملك : والأظهر بأصبعيه الإبهام والخنصر ، ويكون الكف على الكف ، وبقية الأصابع على الذراع ، وبه يجمع بين الأحاديث والروايات ، وهذا الوضع عند القيام ، وقال محمد : عند القراءة ( رواه الترمذي ) : وقال : حديث حسن نقله ميرك ( وابن ماجه ) .



تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث