الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب التشديد في ترك الصلاة وكفر من تركها والنهي عن قتل فاعلها

1734 \ 9 - حدثنا الحسن بن أحمد بن الربيع ، ثنا حميد بن الربيع ، ثنا أبو أسامة ، ح : وحدثنا الحسن بن إبراهيم بن عبد المجيد المقرئ ، ثنا محمد بن علي الوراق ، ثنا الحسن بن الربيع ، ثنا أبو أسامة ، ثنا مفضل بن يونس عن الأوزاعي عن أبي يسار القرشي عن أبي هاشم عن أبي هريرة قال : أتي النبي - صلى الله عليه وسلم - برجل مخضوب اليدين والرجلين فقال : " ما هذا ؟ " . قالوا : يا رسول الله يتشبه بالنساء ، فأمر به فنحي عن المدينة إلى مكان يقال له : النقيع - وليس بالبقيع - فقيل : يا رسول الله ألا نقتله ؟ فقال : " لا إني نهيت عن قتل المصلين " . وقال حميد بن الربيع : أتي بمخنث قد خضب يديه ورجليه.

[ ص: 192 ]

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث