الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

تفسير قوله تعالى وما نحن بمعذبين

جزء التالي صفحة
السابق

ولشدة غرورهم وعظم تكذيبهم؛ قالوا: وما نحن بمعذبين ؛ الباء لتأكيد نفي التعذيب؛ وإن ذلك النفي يتضمن ثلاثة أمور؛ أولها أنهم لغرور يقررون أنهم لا يعذبون؛ وليس من شأنهم أن يعذبوا؛ ويتضمن - ثانيا - إنكار البعث؛ وتلك خلة الكافرين؛ ويتضمن - ثالثا - أنه إن كان بعث؛ فلن يكون العذاب نصيبهم؛ بل تكون حالهم في الآخرة هي حالهم في الدنيا؛ ذلك ما يؤفكون به؛ وهم الضالون.

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث