الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

مسند عبد الله الباهلي أبي مجيبة

جزء التالي صفحة
السابق

[ ص: 230 ] 212 - وأخبرنا أبو حامد عبد الله بن مسلم بن ثابت البغدادي - بها - أن أبا بكر محمد بن عبد الباقي بن محمد بن عبد الله البزاز أخبرهم ، أبنا أبو محمد الحسن بن علي بن محمد الجوهري ، أبنا أبو الحسن علي بن محمد بن كيسان النحوي ، أبنا يوسف بن يعقوب بن إسماعيل بن حماد بن زيد القاضي ، ثنا عبد الواحد بن غياث قثنا حماد بن سلمة ، عن سعيد الجريري ، عن أبي السليل ، عن مجيبة الباهلية ، عن أبيها أو عمها : أنه أتى رسول الله صلى الله عليه وسلم ثم انطلق ، فعاد إليه بعد سنة وقد تغيرت حاله وهيئته ، فقال : يا رسول الله أما تعرفني ؟ قال : ومن أنت ؟ قال : أنا الباهلي الذي جئتك عام أول ، قال : فما غيرك وقد كنت حسن الهيئة ؟ قال : ما أكلت طعاما منذ فارقتك إلا بليل ، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ولم عذبت نفسك ؟ صم شهر [ ص: 231 ] الصبر ، ومن كل شهر يوما ، قال : زدني فإن بي قوة ، قال : صم من كل شهر يومين ، قال : زدني فإن بي قوة ، قال : صم ثلاثة أيام من كل شهر ، قال : زدني فإن بي قوة ، قال : صم من الحرم واترك ، يقولها ثلاثا .

رواه أبو داود ، عن موسى بن إسماعيل ، عن حماد بن سلمة نحوه .

ورواه النسائي ، عن عبدة بن عبد الله ، عن أبي داود الحفري ، عن سفيان ، عن الجريري ، عن أبي السليل ، عن مجيبة الباهلي ، عن عمه ، بنحوه كذا ذكره .

ورواه ابن ماجه ، عن أبي بكر بن أبي شيبة ، بإسناده عن أبي مجيبة ، عن أبيه أو عمه .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث