الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

تفسير قوله تعالى الله الذي جعل لكم الليل لتسكنوا فيه والنهار مبصرا

القول في تأويل قوله تعالى:

[ 61، 62] الله الذي جعل لكم الليل لتسكنوا فيه والنهار مبصرا إن الله لذو فضل على الناس ولكن أكثر الناس لا يشكرون ذلكم الله ربكم خالق كل شيء لا إله إلا هو فأنى تؤفكون .

الله الذي جعل لكم الليل لتسكنوا فيه أي: الله الذي لا تصلح الألوهية إلا له ولا تنبغي عبادة غيره، هو الذي جعل لكم الليل مظلما لتسكنوا فيه،فتستردوا بالراحة فيه، [ ص: 5178 ] ما فاتكم من القوى في العمل بالنهار: والنهار مبصرا أي: أن يبصر فيه، أو به لتتحركوا لتحصيل الأكساب الدينية والدنيوية، فقد تفضل الله عليكم بهما وبما فيهما.

إن الله لذو فضل على الناس أي: ليشكروه بعبادته: ولكن أكثر الناس لا يشكرون ذلكم الله ربكم خالق كل شيء لا إله إلا هو فأنى تؤفكون أي: عن طاعته إلى إثبات الشريك وعبادته.

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث