الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

قوله تعالى وما يذكرون إلا أن يشاء الله هو أهل التقوى وأهل المغفرة

جزء التالي صفحة
السابق

[ ص: 75 ] ( وما تذكرون ... ) [56] قراءة نافع على تحويل المخاطبة، وأكثر الناس يقرأ (وما يذكرون) ليكون مردودا على ما تقدم، وما تشاءون ( إلا أن يشاء الله ) على حذف المفعول لعلم السامع ( هو أهل التقوى ) مبتدأ وخبره ( وأهل المغفرة ) أعيدت أهل للتوكيد والتفخيم، ولو لم تعد لجاز.

[ ص: 76 ]

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث