الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

القول في تأويل قوله تعالى " قيل ادخل الجنة قال يا ليت قومي يعلمون "

القول في تأويل قوله تعالى : ( قيل ادخل الجنة قال يا ليت قومي يعلمون ( 26 ) بما غفر لي ربي وجعلني من المكرمين ( 27 ) )

يقول - تعالى ذكره - : قال الله له إذ قتلوه كذلك فلقيه ( ادخل الجنة ) فلما دخلها وعاين ما أكرمه الله به لإيمانه وصبره فيه ( قال يا ليت قومي يعلمون بما غفر لي ربي ) يقول : يا ليتهم يعلمون أن السبب الذي من أجله غفر لي ربي ذنوبي ، وجعلني من الذين أكرمهم الله بإدخاله إياه جنته ، كان إيماني بالله وصبري فيه ، حتى قتلت ، فيؤمنوا بالله ويستوجبوا الجنة .

وبنحو الذي قلنا في ذلك قال أهل التأويل .

ذكر من قال ذلك :

حدثنا ابن حميد قال : ثنا سلمة قال : ثني ابن إسحاق ، عن بعض أصحابه [ ص: 509 ] أن عبد الله بن مسعود كان يقول : قال الله له : ادخل الجنة ، فدخلها حيا يرزق فيها ، قد أذهب الله عنه سقم الدنيا وحزنها ونصبها ، فلما أفضى إلى رحمة الله وجنته وكرامته ( قال يا ليت قومي يعلمون بما غفر لي ربي وجعلني من المكرمين ) .

حدثنا بشر قال : ثنا يزيد قال : ثنا سعيد ، عن قتادة ، قوله ( قيل ادخل الجنة ) فلما دخلها ( قال يا ليت قومي يعلمون بما غفر لي ربي وجعلني من المكرمين ) قال : فلا تلقى المؤمن إلا ناصحا ، ولا تلقاه غاشا ، فلما عاين من كرامة الله ( قال يا ليت قومي يعلمون بما غفر لي ربي وجعلني من المكرمين ) تمنى على الله أن يعلم قومه ما عاين من كرامة الله ، وما هجم عليه .

حدثني محمد بن عمرو قال : ثنا أبو عاصم قال : ثنا عيسى ; وحدثني الحارث قال : ثنا الحسن قال : ثنا ورقاء ، جميعا عن ابن أبي نجيح ، عن مجاهد ، قوله ( قيل ادخل الجنة ) قال : قيل : قد وجبت له الجنة ; قال ذاك حين رأى الثواب .

حدثنا ابن بشار قال : ثنا مؤمل قال : ثنا سفيان ، عن ابن جريج ، عن مجاهد ( قيل ادخل الجنة ) قال : وجبت لك الجنة .

حدثنا ابن حميد قال : ثنا حكام ، عن عنبسة ، عن محمد بن عبد الرحمن ، عن القاسم بن أبي بزة ، عن مجاهد ( قيل ادخل الجنة ) قال : وجبت له الجنة .

حدثنا ابن بشار قال : ثنا يحيى ، عن سفيان ، عن عاصم الأحول ، عن أبي مجلز في قوله ( بما غفر لي ربي ) قال إيماني بربي ، وتصديقي رسله ، والله أعلم .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث