الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

قوله تعالى جزاؤهم عند ربهم جنات عدن تجري من تحتها الأنهار خالدين فيها أبدا

جزء التالي صفحة
السابق

جزاؤهم عند ربهم جنات عدن [8] مبتدأ وخبره. قال ابن مسعود : جنات عدن بطنان الجنة، أي وسطها. قال أبو جعفر : يقال عدن بالمكان إذا أقام به ( خالدين فيها ) حال ( أبدا ) ظرف ( رضي الله عنهم ورضوا عنه ) من ذوات الواو، انقلبت الواو ياء لكسرة ما قبلها، والرضى بالألف والتثنية بالواو ( رضوان ) ولا معنى لحكاية من حكى رضيان ( ذلك لمن خشي ربه ) قيل: أي لمن اتقى الله في الدنيا في سره وعلانيته، فأدى فرائضه واجتنب معاصيه.

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث