الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

الربع السادس من الجزء التاسع

شركاء قرأ المدنيان وشعبة بكسر الشين وإسكان الراء وتنوين الكاف من غير همز ، والباقون بضم الشين وفتح الراء ومد الكاف وهمزة مفتوحة بعد المد وحذف التنوين .

لا يتبعوكم قرأ نافع بسكون التاء وفتح الباء ، والباقون بفتح التاء وتشديدها وكسر الباء .

يبطشون قرأ أبو جعفر بضم الطاء ، والباقون بكسرها .

يبصرون فيه ترقيق الراء لورش .

قل ادعوا قرأ عاصم وحمزة ويعقوب بكسر اللام وصلا ، والباقون بضمها كذلك .

كيدون قرأ أبو عمرو وأبو جعفر بإثبات الياء وصلا وحذفها وقفا ، وقرأ يعقوب وهشام بإثباتها في الحالين ، وذكر الشاطبي الخلاف لهشام خروج عن طريقه وطريق أصله .

فالمقروء له به من طرق الحرز إنما هو الإثبات في الحالين كيعقوب . وقرأ الباقون بحذفها في الحالين .

فلا تنظرون أثبت يعقوب الياء في الحالين ، وحذفها غيره كذلك ، ورقق ورش راءه .

وهو ، لا يبصرون ، وأمر كله جلي .

طائف قرأ المكي والبصريان والكسائي بحذف الألف التي بعد الطاء وإثبات [ ص: 128 ]

ياء ساكنة بعدها في مكان الهمزة . وقرأ الباقون بألف بعد الطاء وهمزة مكسورة بعد الألف في موضع الياء .

مبصرون . يقصرون فيهما ترقيق الراء لورش .

يمدونهم قرأ المدنيان بضم الياء وكسر الميم ، والباقون بفتح الياء وضم الميم .

لم تأتهم ضم رويس الهاء ، وكسرها الباقون .

بصائر رقق الراء ورش .

يؤمنون ، القرآن . جلي .

قرئ أبدل أبو جعفر الهمزة ياء خالصة مفتوحة وصلا وساكنة وقفا ، ووقف عليه حمزة كوقف أبي جعفر .

لا يستكبرون رقق الراء ورش .

يسجدون آخر السورة ، وآخر الربع .

الممال

تغشاها وآتاهما معا ، وفتعالى لدى الوقف والهدى معا ويتولى لدى الوقف ويوحى وهدى لدى الوقف بالإمالة للأصحاب ، والتقليل لورش بخلف عنه ، وتراهم بالإمالة للأصحاب والبصري ، والتقليل لورش .

المدغم

أثقلت دعوا لجميع القراء .

" الكبير" خلقكم لا يستطيعون نصركم ، العفو وأمر ; من الشيطان نـزغ ، ولا إدغام في ولا يستطيعون لهم لوقوع النون مفتوحة بعد ساكن ، ولا في وليي الله لأن المثلين في كلمة ولكون الأول مشددا .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث