الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

مسألة معنى قوله تعالى فاجتنبوا الرجس من الأوثان

المسألة الثالثة : قوله : { فاجتنبوا الرجس من الأوثان } وصف الله الأوثان بأنها رجس ، والرجس النجس ، وهي نجسة حكما ، والنجاسة ليست وصفا ذاتيا للأعيان ، وإنما هي وصف شرعي من أحكام الإيمان ، ولهذا قلنا : إنها لا تزال إلا بالإيمان كما لم تجز الطهارة في الأعضاء إلا بالماء ، إذ المنعان متماثلان في حكم الشرع ليسا بجنسين ، وقد بينا ذلك في مسألة إزالة النجاسة من مسائل الخلاف .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث