الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب الترجل

جزء التالي صفحة
السابق

4464 - وعن أم عطية الأنصارية - رضي الله عنها : أن امرأة كانت تختن بالمدينة ، فقال لها النبي - صلى الله عليه وسلم : " لا تنهكي ، فإن ذلك أحظى للمرأة ، وأحب إلى البعل " . رواه أبو داود ، وقال : هذا الحديث ضعيف ، وفي رواته مجهول .

التالي السابق


4464 - ( وعن أم عطية الأنصارية ) : بايعت النبي - صلى الله عليه وسلم - فتمرض المرضى وتداوي الجرحى ( أن امرأة كانت تختن بالمدينة ) : بكسر التاء المخففة أي تختن البنات وتطهرهن بالختان ( فقال لها النبي - صلى الله عليه وسلم : لا تنهكي ) : بضم التاء وكسر الهاء وفي نسخة بفتحهما أي لا تبالغي في قطع موضع الختان ، بل اتركي بعض ذلك الموضع ، وفي شرح السنة : ويروى : أشمي ولا تنهكي ، فقوله : لا تنهكي تفسير لقوله : أشمي أي لا تستقصي ( فإن ذلك ) : بكسر الكاف أي عدم المبالغة والاستقصاء ( أحظى ) : بسكون مهملة وفتح معجمة أي أنفع ( للمرأة وأحب ) : أي ألذ ( إلى البعل ) : أي الزوج ، فإنه إذا بولغ في ختانها لا تلتذ هي ولا هو ( رواه أبو داود ، وقال : هذا الحديث ) : وفي نسخة صحيحة : هذا حديث ( ضعيف . وفي رواته مجهول ) : وهو يحتمل أن يريد برواته جنس رواته ، ويؤيده ما في نسخة صحيحة : وراويه مجهول . ويحتمل أن يريد أن أحد رواته مجهول ، ويؤيده ما في نسخة ، وفي رواته مجهول ، لكن رواه الطبراني بسند صحيح ، والحاكم في مستدركه عن الضحاك بن قيس ولفظه : " اخفضي ولا تنهكي ، فإنه أنضر للوجه وأحظى عند الزوج " .



تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث