الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

تفسير قوله تعالى والجان خلقناه من قبل من نار السموم

قوله تعالى : والجان خلقناه الآية .

أخرج ابن أبي حاتم ، عن ابن عباس قال : الجان مسيخ الجن كما القردة والخنازير مسيخ الإنس .

وأخرج عبد بن حميد ، وابن جرير ، وابن المنذر ، وابن أبي حاتم ، عن [ ص: 614 ]

قتادة في قوله : ( والجان خلقناه من قبل ) وهو إبليس خلق من قبل آدم .

وأخرج ابن جرير ، عن ابن عباس قال : كان إبليس من حي من أحياء الملائكة يقال لهم الجن خلقوا من نار السموم من بين الملائكة قال : وخلقت الجن الذين ذكروا في القرآن من مارج من نار .

وأخرج ابن أبي حاتم ، عن ابن عباس في قوله : ( والجان خلقناه من قبل من نار السموم ) قال : من أحسن النار .

وأخرج ابن جرير ، وابن المنذر ، وابن أبي حاتم ، عن ابن عباس في قوله : ( من نار السموم ) الحارة التي تقتل .

وأخرج الطيالسي والفريابي ، وابن جرير ، وابن أبي حاتم ، والطبراني والحاكم وصححه والبيهقي في «شعب الإيمان» عن ابن مسعود قال : السموم التي خلق منها الجان جزء من سبعين جزءا من نار جهنم ثم قرأ ( والجان خلقناه من قبل من نار السموم ) .

[ ص: 615 ]

وأخرج ابن مردويه ، عن ابن مسعود عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : رؤيا المؤمن جزء من سبعين جزءا من النبوة وهذه النار جزء من سبعين جزءا من نار السموم التي خلق منها الجان وتلا هذه الآية ( والجان خلقناه من قبل من نار السموم ) .

وأخرج ابن أبي حاتم ، عن عمرو بن دينار قال : خلق الجان والشياطين من نار الشمس .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث