الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

وضع رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم الحجر الأسود مكانه عند بناء البيت

جزء التالي صفحة
السابق

644 - وضع رسول الله - صلى الله عليه وآله وسلم - الحجر الأسود مكانه عند بناء البيت

1726 - حدثنا أبو بكر بن إسحاق الفقيه ، أنبأ الحسن بن علي بن السري ، ثنا سعيد بن سليمان الواسطي ، ثنا عباد بن العوام ، عن هلال بن خباب ، ثنا مجاهد قال : قال لي مولاي عبد الله بن السائب : كنت فيمن بنى البيت ، فأخذت حجرا فسويته ، فوضعته إلى جنب البيت قال : فكنت أعبده ، فإن كان ليكون في البيت الشيء أبعث به إليه حتى إذا كان يوما لبن طيب فبعثت به إليه فصبوه عليه ، وإن قريشا اختلفوا في الحجر حين أرادوا أن يضعوه حتى كاد أن يكون بينهم قتال بالسيوف ، فقال : اجعلوا بينكم أول رجل يدخل من الباب ، فدخل رسول الله - صلى الله عليه وآله وسلم - فقالوا : هذا الأمين ، وكانوا يسمونه في الجاهلية الأمين ، فقالوا : يا محمد ، قد رضينا بك ، " فدعا بثوب فبسطه ووضع الحجر فيه ، ثم قال لهذا البطن ، ولهذا البطن - غير أنه سمى بطونا - : ليأخذ كل بطن منكم بناحية من الثوب ، ففعلوا ، ثم رفعوه ، وأخذه رسول الله - صلى الله عليه وآله وسلم - فوضعه بيده " .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث