الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

تفسير قوله تعالى والخامسة أن غضب الله عليها إن كان من الصادقين

جزء التالي صفحة
السابق

قوله والخامسة أن غضب الله عليها

[ 14195 ] - حدثنا يونس بن حبيب ، ثنا أبو داود ، ثنا عباد بن منصور ، ثنا عكرمة ، عن ابن عباس ، قال: قيل لها يعني المرأة عند الخامسة: يا هذه اتق الله، فإن عذاب الله أشد من عذاب الناس، وإن هذه الموجبة التي توجب عليك العذاب، فتلكأت ساعة ثم قالت: والله لا أفضح قومي، فشهدت الخامسة أن غضب الله عليها إن كان من الصادقين

[ 14196 ] - حدثنا أحمد بن منصور الرمادي ، ثنا أحمد بن عبد الله بن يونس ، ثنا أبو بكر ، عن عاصم بن كليب، عن أبيه، عن ابن عباس ، قال: لما دفعت إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم المرأة التي فجرت، وقال زوجها: إنها فجرت بفلان، قال: اشهد. ، فشهد أربع شهادات: إنها فجرت، فلما كانت الخامسة، قال: النبي صلى الله عليه وسلم لرجل: قم فضع يديك على فيه، فإن كل شيء أهون من لعنة الله. ، ثم قال: للمرأة: قومي. ، فقامت فشهدت أربع شهادات، فلما كانت في الخامسة قال النبي صلى الله عليه وسلم للرجل: قم فضع يدك على فيها، فإن كل شيء أهون من غضب الله. ، فقال النبي صلى الله عليه وسلم: إن الله سيقضي بينكما. [ ص: 2538 ]

[ 14197 ] - حدثني محمد بن حماد الطهراني ،أنبأ حفص بن عمر ، ثنا الحكم بن أبان ، عن عكرمة ، والخامسة أن غضب الله عليها إن كان من الصادقين قال: وجبت

[ 14198 ] - حدثنا أبو زرعة ، ثنا يحيى ، حدثني ابن لهيعة ، حدثني عطاء بن دينار ، عن سعيد بن جبير ، والخامسة أن غضب الله عليها يعني: على نفسها

قوله تعالى إن كان من الصادقين

[ 14199 ] - به، عن سعيد بن جبير ، إن كان من الصادقين يعني: إن كان زوجها في قوله لمن الصادقين.

[ 14200 ] - قرأت على محمد بن الفضل بن موسى ، ثنا محمد بن علي بن الحسن ، ثنا محمد بن مزاحم ، ثنا بكير بن معروف ، عن مقاتل بن حيان ، في قوله: والخامسة أن غضب الله عليها يعني: " نفسها، إن كان هلال من الصادقين، ففرق بينهما، فذلك قوله: ويدرأ عنها العذاب

[ 14201 ] - حدثنا موسى بن أبي موسى الخطمي ، ثنا هارون بن حاتم ، ثنا عبد الرحمن بن أبي حماد ، عن أسباط بن نصر ، عن السدي ، عن أبي مالك ، قال: كل ما في القرآن: فلولا، فهو فهلا، إلا حرفين، في يونس فقوله: فلولا كانت قرية آمنت يقول: فما كانت قرية آمنت،

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث