الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

تفسير قوله تعالى يعظكم الله أن تعودوا لمثله أبدا إن كنتم مؤمنين ويبين الله لكم الآيات

جزء التالي صفحة
السابق

قوله تعالى يعظكم الله

[ 14240 ] - حدثنا أبو سعيد الأشج ، ثنا حفص بن غياث ، والمحاربي ، عن ليث ، عن الحكم، عن مقسم ، عن ابن عباس : " يعظكم الله أن تعودوا لمثله أبدا قال: يحرج الله أن تعودوا لمثله أبدا "

[ 14241 ] - حدثنا أبو زرعة ، ثنا يحيى بن عبد الله ، حدثني ابن لهيعة ، حدثني عطاء ، عن سعيد بن جبير ، قال: " ثم وعظ الله الذين خاضوا في أمر عائشة ، فقال: يعظكم الله أن تعودوا لمثله أبدا يعني: القذف، إن كنتم مؤمنين، يعني: مصدقين وفي قوله: ويبين الله لكم الآيات يعني: ما ذكر من المواعظ "

قوله والله عليم حكيم قد تقدم تفسيره

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث