الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

تفسير قوله تعالى وإذ قلنا للملائكة اسجدوا لآدم فسجدوا

جزء التالي صفحة
السابق

قوله تعالى : وإذ قلنا للملائكة الآيات .

أخرج ابن أبي شيبة ، وابن المنذر ، وابن أبي حاتم عن الحسن في قوله : فلا يخرجنكما من الجنة فتشقى قال : عني به شقاء الدنيا، فلا تلقى ابن آدم إلا شقيا ناصبا .

وأخرج ابن أبي حاتم عن سفيان بن عيينة قال : لم يقل : فتشقيان . لأنها دخلت معه، فوقع المعنى عليهما جميعا وعلى أولادهما، كقوله : يا أيها النبي إذا طلقتم [ الطلاق : 1 ] و : يا أيها النبي لم تحرم ما أحل الله لك تبتغي مرضات أزواجك والله غفور رحيم قد فرض الله لكم تحلة أيمانكم [ التحريم : 1 ، 2 ] فدخلوا في المعنى معه، وإنما كلم النبي صلى الله عليه وسلم وحده .

وأخرج عبد بن حميد ، وابن المنذر ، وابن أبي حاتم وأبو نعيم في " الحلية " ، وابن عساكر عن سعيد بن جبير قال : إن آدم عليه السلام لما أهبط إلى الأرض استقبله ثور أبلق فقيل له : اعمل عليه ، فجعل يمسح العرق عن جبينه ويقول : هذا ما وعدني ربي : فلا يخرجنكما من الجنة فتشقى ثم [ ص: 251 ] نادى حواء : حواء أنت عملت في هذا، فليس أحد من بني آدم يعمل على ثور إلا قال : حو . دخلت عليهم من قبل آدم عليه السلام .

وأخرج ابن جرير ، وابن المنذر ، وابن أبي حاتم ، عن ابن عباس في قوله : وأنك لا تظمأ فيها ولا تضحى قال : لا يصيبك فيها عطش ولا حر .

وأخرج ابن أبي حاتم ، عن ابن عباس في قوله : لا تظمأ قال : لا تعطش : ولا تضحى قال : لا يصيبك فيها حر .

وأخرج الطستي في " مسائله " ، عن ابن عباس : أن نافع بن الأزرق سأله عن قوله : وأنك لا تظمأ فيها ولا تضحى قال : لا تعرق فيها من شدة حر الشمس ، قال : وهل تعرف العرب ذلك؟ قال : نعم ، أما سمعت الشاعر وهو يقول :


رأت رجلا أما إذا الشمس عارضت فيضحى وأما بالعشي فيخضر



وأخرج عبد الرزاق ، وعبد بن حميد ، وابن المنذر ، وابن أبي حاتم عن عكرمة في قوله : ولا تضحى قال : لا يصيبك حر الشمس .

[ ص: 252 ]

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث