الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

قوله تعالى وقاتلوا في سبيل الله

جزء التالي صفحة
السابق

وقوله - عز وجل -: يعقب هذه الآية -: وقاتلوا في سبيل الله ؛ أي: لا تهربوا من الموت؛ كما هرب هؤلاء الذين سمعتم خبرهم؛ فلا ينفعكم الهرب.

ومعنى قوله - عز وجل - مع ذكر القتال -: واعلموا أن الله سميع عليم ؛ [ ص: 324 ] أي: إن قلتم كما قال الذين تقدم ذكرهم بعلة الهرب من الموت؛ سمع قولكم؛ وعلم ما تريدون.

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث