الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


حم سكت أبو جعفر على حرفي الهجاء كما سبق .

أنـزلناه ، عنه ، جلي للمكي .

رب السماوات قرأ الكوفيون بجر الباء وغيرهم برفعها .

نبطش ضم الطاء أبو جعفر وكسرها غيره .

منتقمون آخر الربع . [ ص: 292 ]

الممال

جاء ، و جاءهم لابن ذكوان وخلف ، وحمزة ، عيسى ، ونجواهم بالإمالة للأصحاب والتقليل للبصري وورش بخلف عنه ، الذكرى و الكبرى بالإمالة للبصري والأصحاب والتقليل لورش ، بلى و يغشى لدى الوقف عليه بالإمالة للأصحاب والتقليل لورش بخلفه عنه فأنى و أنى بالإمالة للأصحاب والتقليل لدوري البصري وورش بخلف عنه ، حم بالإمالة لابن ذكوان وشعبة والأخوين وخلف والتقليل لورش والبصري .

المدغم

" الصغير " قد جئتكم ، لقد جئناكم ، ولقد جاءهم للبصري وهشام والأخوين وخلف .

أورثتموها للبصري وهشام والأخوين .

" الكبير " : مريم مثلا ، ولأبين لكم ، و إن الله هو ، فاعبدوه هذا ، ربك قال ، يفرق كل ، إنه هو .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث