الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

سورة الحديد

وهو كله والآخر ، والظاهر ، ميراث ، قيل ، وظاهره ، جاء أمر ، مأواكم ، وبئس ، كله واضح .

ترجع الأمور قرأ الشامي ويعقوب والأخوان وخلف بفتح التاء وكسر الجيم والباقون بضم التاء وفتح الجيم .

وقد اخذ ميثاقكم قرأ أبو عمرو بضم الهمزة وكسر الخاء ورفع القاف وغيره بفتح الهمزة والخاء ونصب القاف .

ينـزل قرأ المكي والبصريان بالتخفيف وغيرهم بالتشديد .

لرءوف قصر الهمزة البصريان وشعبة والأخوان وخلف ومدها غيرهم ولا يخفى ما فيه من ثلاثة البدل لورش وما فيه لحمزة وقفا من التسهيل . [ ص: 314 ]

وكلا وعد الله الحسنى قرأ ابن عامر برفع لام وكلا وغيره بنصبها .

فيضاعفه قرأ ابن كثير وأبو جعفر بحذف الألف وتشديد العين ورفع الفاء . وابن عامر ويعقوب كذلك ولكن مع نصب الفاء وعاصم بالألف وتخفيف العين ونصب الفاء ونافع وأبو عمرو والأخوان وخلف كذلك ولكن مع رفع الفاء .

انظرونا قرأ حمزة بقطع الهمزة مفتوحة في الحالين مع كسر الظاء وغيره بهمزة وصل ساقطة في الدرج ثابتة مضمومة في الابتداء مع ضم الظاء .

الأماني قرأ أبو جعفر بتخفيف الياء ساكنة وغيره بتشديدها مضمومة .

يؤخذ قرأ ابن عامر وأبو جعفر ويعقوب بالتاء الفوقية وغيرهم بالياء التحتية .

المصير آخر الربع .

الممال

استوى ، و يسعى ، و بلى ، و مأواكم ، و مولاكم بالإمالة للأصحاب والتقليل لورش بخلف عنه ولا تقليل للبصري في مأواكم ولا في مولاكم لأن كلا على وزن مفعل . النهار ، بالإمالة للبصري والدوري والتقليل لورش . الحسنى ، بالإمالة للأصحاب والتقليل للبصري وورش بخلف عنه ، ترى المؤمنين لدى الوقف عليه و بشراكم بالإمالة للبصري والأصحاب والتقليل لورش ، وإن وصل ترى بما بعده فللسوسي الإمالة والفتح . جاء لحمزة وخلف وابن ذكوان

المدغم

" الكبير " أقسم بمواقع ، وتصلية جحيم ، يعلم ما ، فضرب بينهم .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث