الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

فصل السين المكسورة

( [فصل ] السين المكسورة )

سر : ضد العلانية . والسر : النكاح ، كقوله جل وعز : ولكن لا تواعدوهن سرا . وسر كل شيء خياره .

سنة ولا نوم السنة : ابتداء النعاس في الرأس ، فإذا خالط القلب صار نوما . ومنه قول ابن الرقاع :


(وسنان أقصده النعاس فرنقت في عينه سنة ، وليس بنائم )



سيماهم علامتهم .

[ ص: 280 ] سنون : جمع سنة . والسنون الجدوب ، كقوله جل وعز : ولقد أخذنا آل فرعون بالسنين .

سيحوا في الأرض : سيروا فيها آمنين حيث شئتم .

سيء بهم فعل بهم السوء .

سجيل وسجين : الشديد الصلب من الحجارة و [الظرب ] عن أبي عبيدة . وقال غيره : السجيل : حجارة من طين صلب شديد .

[ ص: 281 ] وقال ابن عباس : سجيل : آجر .

سقاية مكيال يكال به ، ويشرب فيه .

سوى إذا كسر أوله أو ضم قصر . وإذا فتح مد . كقوله جل وعز : إلى كلمة سواء بيننا وبينكم أي عدل ونصفة . يقال : دعاك إلى السواء فأقبل . أي إلى النصفة وسواء كل شيء وسطه . وقوله جل وعز : مكانا سوى أي وسطا بين الموضعين .

السجل للكتب الصحيفة وفيها الكتاب . وقيل : السجل كاتب كان للنبي - صلى الله عليه وسلم - . وتمام الكلام للكتب . والسجل : ملك . ويقال : [ ص: 282 ] هو رجل . والمعنى كطي السجل على ما فيه مكتوب ، أي يوم نطوي السماء ، كما يطوى السجل على ما فيه من الكتاب . واللام في قوله : (للكتب ) بمعنى (على ) .

سخريا ] بكسر السين من الهزء . و [سخريا ] بالضم من السخرة ، وهو أن يضطهد ويكلف عملا بلا أجر . وقوله جل وعز : ليتخذ بعضهم بعضا سخريا .

أي يستخدم بعضهم بعضا .

سدر مخضود السدر : شجر النبق . مخضود : لا شوك فيه ، كأنه خضد شوكه ، أي قطع .

سجين حبس . وهو فعيل من السجن . ويقال سجين : صخرة [ ص: 283 ] تحت الأرض السابعة ، يعني أن أعمالهم لا تصعد إلى السماء . و كتاب الأبرار لفي عليين . أي في السماء السابعة .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث