الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

قوله تعالى فقل هل لك إلى أن تزكى

جزء التالي صفحة
السابق

( فقل هل لك إلى أن تزكى ) [18] [ ص: 144 ] قراءة أهل المدينة، وقراءة أبي عمرو ( تزكى ) بتخفيف الزاي، والمعنى والتقدير في العربية واحد؛ لأن أصل تزكى تتزكى فحذفت التاء، ومن قال تزكى أدغمها، ولا يعرف التفريق بينهما. قال ابن زيد : ( تزكى ) تسلم، قال: وكل تزكية في القرآن إسلام.

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث