الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

تفسير سورة الواقعة

جزء التالي صفحة
السابق

[ ص: 188 ] 56- سورة الواقعة

مكية إلا آية 81، 82 فمدنيتان وآياتها ست وتسعون آية

بسم الله الرحمن الرحيم

إذا وقعت الواقعة

إذا وقعت الواقعة أي: إذا قامت القيامة وذلك عند النفخة الثانية، والتعبير عنها بالواقعة للإيذان بتحقق وقعها لا محالة كأنها واقعة في نفسها مع قطع النظر عن الوقوع الواقع في حيز الشرط كأنه قيل: كانت الكائنة وحدثت الحادثة، وانتصاب "إذا" بمضمر ينبئ عن الهول والفظاعة كأنه قيل: إذا وقعت الواقعة يكون من الأهوال ما لا يفي به المقال، وقيل: بالنفي المفهوم من قوله تعالى:

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث