الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

تعريف المد

أما تعريف المد : فهو في اللغة الزيادة، ومنه قوله تعالى: أن يمدكم ربكم [آل عمران : 124] أي (يزيدكم) وفي الاصطلاح إطالة الصوت بحرف من حروف المد واللين أو بحرف من حرفي اللين فقط.

وأما تعريف القصر فهو في اللغة الحبس، ومنه قوله تعالى: حور مقصورات [الرحمن: 72] أي: محبوسات فيها، وفي الاصطلاح: إثبات حرف المد فقط [ ص: 267 ] وحرف اللين وحده من غير زيادة عليهما.

ويستفاد من التعريف الاصطلاحي للقصر بالنسبة لحرف المد فقط أن المراد منه هنا هو ترك الزيادة التي فوق مقدار المد الطبيعي، لا ترك المد بالكلية كما قد يتبادر؛ لأنه يؤدي إلى حذف حرف من القرآن، وهو غير جائز.

وقد يرد القصر ويراد منه حذف حرف المد كلية أو نوعا ما، وهو قليل، وسنبينه عند التعرض له إن شاء الله تعالى.

وإذا أطلق القصر انصرف إلى ترك الزيادة التي فوق مقدار المد الطبيعي فحسب، وإذا أريد بالقصر حذف المد نهائيا أو نوعا ما فلا بد من تقييده أو قرينة تدل على المعنى المراد من القصر عندئذ.

هذا، والقصر هو الأصل؛ لأنه لا يحتاج إلى سبب، والمد فرع عنه لاحتياجه إلى سبب، سواء أكان المد إشباعا أم توسطا.

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث