الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب إجازة الصلاة بالتسبيح والتكبير والتحميد والتهليل لمن لا يحسن القرآن

( 124 ) باب إجازة الصلاة بالتسبيح والتكبير والتحميد والتهليل لمن لا يحسن القرآن .

544 - أخبرنا أبو طاهر ، نا أبو بكر ، نا هارون بن إسحاق الهمداني ، نا محمد - يعني ابن عبد الوهاب السكري - ، [ ص: 301 ] وحدثنا سعيد بن عبد الرحمن المخزومي ، نا سفيان جميعا عن مسعر ، عن إبراهيم السكسكي ، عن عبد الله بن أبي أوفى قال : جاء رجل إلى النبي - صلى الله عليه وسلم - فقال : يا رسول الله ، علمني شيئا يجزئني من القرآن ، فإني لا أقرأ ، فقال : " قل : سبحان الله ، والحمد لله ، ولا إله إلا الله ، والله أكبر ، ولا إله إلا الله ، ولا حول ولا قوة إلا بالله " قال : فضم عليها الرجل بيده قال : هذا لربي ، فما لي ؟ قال : " قل : اللهم اغفر لي ، وارحمني ، واهدني ، وارزقني ، وعافني " قال : فضم عليها بيده الأخرى وقام .

هذا حديث المخزومي .

وقال هارون في حديثه : فقال : علمني شيئا يجزئني من القرآن ، ولم يقل : فضم عليها الرجل بيده ، وقال في آخر الحديث : قال مسعر : كنت عند إبراهيم وهو يحدث هذا الحديث واستثبته من عنده .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث