الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


جزء التالي صفحة
السابق

[ ص: 140 ]

86- سورة الطارق

مكية وآيها سبع عشرة

بسم الله الرحمن الرحيم

والسماء والطارق

والسماء والطارق الطارق في الأصل اسم فاعل من طرق طرقا وطرقا إذا جاء ليلا، قال الماوردي: وأصل الطرق الدق ومنه سميت المطرقة، وإنما سمي قاصد الليل طارقا لاحتياجه إلى طرق الباب غالبا ثم اتسع في كل ما ظهر بالليل كائنا ما كان ثم أشبع في التوسع حتى أطلق على الصور الخالية البادية بالليل، قال:

طرق الخيال ولا كليلة مدلج ... سدكا بأرجلنا ولم يتبرج

والمراد ههنا: الكوكب البادي بالليل إما على أنه اسم جنس أو كوكب معهود، وقيل: الطارق: النجم الذي يقال له كوكب الصبح.

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث