الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

تفسير قوله تعالى قال الله هذا يوم ينفع الصادقين صدقهم لهم جنات تجري من تحتها الأنهار خالدين فيها أبدا

جزء التالي صفحة
السابق

[ ص: 1256 ] قوله تعالى: هذا يوم ينفع الصادقين صدقهم

[7063] ذكر أبي ، عن محمد بن مرداس ، ثنا يحيى بن أبي روق ، عن أبيه ، عن الضحاك ، عن ابن عباس ، في قوله: هذا يوم ينفع الصادقين صدقهم يقول هذا يوم ينفع الموحدين توحيدهم

[7064] حدثنا علي بن الحسين ، ثنا رجل سماه ، ثنا هشام بن يوسف ، في تفسير ابن جريج : هذا يوم ينفع الصادقين صدقهم أبو بكر وعمر ، زعم ذلك الحسن

[7065] أخبرنا أحمد بن عثمان بن حكيم ، فيما كتب إلي ، ثنا أحمد بن مفضل ، ثنا أسباط ، عن السدي ، قوله: قال الله هذا يوم ينفع الصادقين صدقهم هذا أفضل من كلام عيسى ، وهذا يوم القيامة

قوله تعالى: لهم جنات تجري من تحتها الأنهار

[7066] حدثنا أبو سعيد الأشج ، ثنا وكيع ، عن الأعمش ، عن عبد الله بن مرة ، عن مسروق ، قال: قال عبد الله : أنهار الجنة تفجر من جبل مسك

[7067] حدثنا أبو بكر بن أبي موسى الأنصاري ، ثنا هارون بن حاتم ، ثنا عبد الرحمن بن أبي حماد ، عن أسباط ، عن السدي ، عن أبي مالك ، قوله: تجري من تحتها الأنهار يعني: المساكن تجري أسفلها أنهارها

قوله تعالى: خالدين فيها

[7068] حدثنا أبو زرعة ، ثنا يحيى بن عبد الله ، ثنا ابن لهيعة ، حدثني عطاء بن دينار ، عن سعيد بن جبير ، قوله: خالدين فيها يعني لا يموتون

قوله تعالى: أبدا

[7069] حدثنا محمد بن يحيى ، ثنا محمد بن عمرو ، ثنا سلمة ، قال: قال محمد بن إسحاق ، حدثني محمد بن أبي محمد ، عن عكرمة أو سعيد بن جبير ، عن ابن عباس ، خالدين فيها أبدا لا انقطاع له

قوله تعالى: رضي الله عنهم ورضوا عنه

[7070] حدثنا أبو سعيد الأشج ، ثنا المحاربي ، عن ليث ، عن عثمان بن عمر أبي [ ص: 1257 ] اليقظان ، عن أنس ، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ثم تجلى لهم الرب تبارك وتعالى فيقول: سلوني ، سلوني أعطكم ، قال: فيسألونه الرضا ، فيقول: رضاي أحلكم داري وأنالكم كرامتي ، فاسألوني أعطكم ، فيسألونه الرضا قال: فيشهدهم أنه قد رضي عنهم

قوله تعالى: ذلك الفوز العظيم

[7071] حدثنا أبو زرعة ، ثنا يحيى بن عبد الله بن بكير ، حدثني ابن لهيعة ، حدثني عطاء بن دينار ، عن سعيد بن جبير ، قوله: ذلك الفوز العظيم يعني: ذلك الثواب الفوز العظيم

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث