الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

فصل ولا يكره أن يقال هذه قراءة أبي عمرو أو قراءة نافع أو غيرهم

حكم إضافة السورة

[فصل]

ولا يكره أن يقال: هذه قراءة أبي عمرو ، أو قراءة نافع ، أو حمزة ، أو الكسائي ، أو غيرهم، هذا هو المختار الذي عليه السلف والخلف من غير إنكار.

وروى ابن أبي داود ، عن إبراهيم النخعي أنه قال: كانوا يكرهون أن يقال: سنة فلان وقراءة فلان، والصحيح ما قدمناه.

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث