الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

كيف أعود كالسابق بعد أن أفقدتني العادة السرية الثقة بنفسي؟
رقم الإستشارة: 2124142

8595 0 292

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته,,,

أشكر القائمين على هذا الموقع المبارك شكراً جزيلاً, وجعله الله في موازين أعمالهم يوم القيامة بحوله وقوته ومنَّه وكرمه.

أنا طالب في الكلية, عمري 21 تقريباً, ابتلاني الله بالعادة الخبيثة - العادة السرية - وكنت قد بدأت بفعلها منذ أكثر من أربع أو خمس سنوات, أسأل الله أن يتوب عليّ, وأحمده على أن منّ عليّ بالإقلاع عنها منذ شهر تقريباً, وما زلت أجاهد على تركها, وأسأل الله العون والإعانة.

سؤالي لكم مشكورين:

من مدّة بسيطة -تقريباً ثلاثة أشهر أو تزيد قليلاً- بدأت أُحسّ بضعف الشهوة الجنسية, وقلة الانتصاب, وحتى في وقت فعلها يكون الانتصاب متوسطاً تقريباً, وليس كالسابق, أيضاً كمية القذف تكون بسيطة, وبعد القذف ينتهي الانتصاب كلياً, هل هناك ضرر حصل لي جرّاء هذه الفعلة؟ لاسيما وأنا على موعد مع الزواج بعد سنة ونصف -إن شاء الله تعالى-.

وبالنسبة للانتصاب في الصباح لا أعلم حقيقةً ولكن يكون لدي انتصاب متوسط في أحيان متعددة, سواء بعد القيام من النوم, أو عندما يكون الجو حاراً, ولكن كما ذكرت يكون الانتصاب ليس قوياً جداً كالسابق, بحيث يميل الذكر لو أملته.

أيضاً من مدة قصيرة أصبحت سرعة القذف لدي سريعة, أريد منكم الحل, جزاكم الله كل خير, كيف أستطيع أن أعود كما كنت سابقا-الشهوة لديّ والانتصاب قويان جداً-؟ هل من حل؟

ساعدوني وأعينوني جزيتم خيراً, فأنا مقبل -إن شاء الله- على الزواج, وتفكيري كلُه منصب على ذلك, وللأمانة فأنا أشعر بخوف وتفكير وقلق بسبب هذه النقطة تحديداً, هل من علاج؟ وماذا أفعل بالضبط؟
أرجو منك -يا دكتور- أن تصف لي ماذا أفعل لأن حالتي النفسية منهارة!؟

وأيضاً سؤالي الأخير: ما هو احتقان البروستاتا؟ وكيف أعرف هل أنا مصاب به أم لا؟

ففي بعض الأحيان يأتيني وجع متوسط في أسفل البطن, ثم إذا أكلت شيئاً يختفي تقريباً, فهل هو البروستاتا؟ علماً أني أعاني من بعض الديدان في بطني.

أنتظر ردا شافيا ووافيا وكافيا, وفقكم الله, وجعل الجنة مثوى الجميع.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ سامي حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد،،،

في البداية لا علاقة بين احتقان البروستاتا وبين ما يأتي من ألم أسفل البطن, والأمر يحتاج العرض على طبيب أمراض باطنية للفحص, وتحديد المطلوب عمله من فحوصات وعلاج.

وبالنسبة للنقطة الأولي، ففي مثل سنك الصغيرة, ومع عدم وجود أمراض مزمنة, مثل: السكر, أو الضغط, أو ارتفاع الدهون, ومع عدم تناول أدوية بشكل مزمن, ومع عدم وجود تدخين-وهي معلومات أنت لم تذكرها فتوقعت غيابها- أستبعد أن يكون هناك سبب عضوي لقلة الرغبة الجنسية, أو ضعف الانتصاب, ولكن الأمر يكون نفسيا من الدرجة الأولى, مع وجود تأثير سلبي من العادة السرية, وهو ما يظهر من خلال ما ذكرته من أعراض, ولكن هذه أعراض -بفضل الله- غير مزمنة, وترتبط في وقت من الأوقات بالإجهاد والتعب, والأمور النفسية, وكذلك مع التعود, والتأقلم على العادة السرية مما يسبب مع الوقت الإحساس الذي ذكرته من تغير الحالة الجنسية.

لذا في البداية لا أنصح بعمل فحوصات كثيرة وتحاليل, ولكن فقط عليك بالآتي:

- التوقف عن العادة السرية فورا.

- تجنب الإثارة الجنسية, والاختلاط مع الحرص على التغذية السليمة المتكاملة, والرياضة المنتظمة.

- تجنب الإرهاق والاجتهاد قدر المستطاع, ولا تشغل بالك بهذا الأمر؛ لأنه -بإذن الله- أمر بسيط, وسيختفي مع الوقت, وستجد الأمر -بإذن الله- طبيعيا جداً مع الزواج, ولا يكون هناك تأثير سلبي متبقٍ بعد الزواج.

- أنصح بمقويات بسيطة, وهي:

- (royal vit G) مرة واحدة يومياً صباحا لمدة شهر, مع عدم القلق, أو التوتر؛ لأن الحالة النفسية ستسبب زيادة في الأعراض بدون داعٍ ودون أن تشعر.

ومرحبا لك للتواصل معنا لتوضيح أي تساؤلات.

والله الموفق.

وانظر أضرار هذه العادة السيئة: (38582428424312 - 260343 )، وكيفية التخلص منها: (227041 - 1371 - 24284 )، والحكم الشرعي للعادة السرية: (469- 261023 - 24312).

مواد ذات صلة

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن



مواقيت الصلاة

حسب التوقيت المحلي لدولة قطر دولة أخرى؟
  • الفجر
    04:54 AM
  • الظهر
    11:48 AM
  • العصر
    02:58 PM
  • المغرب
    05:22 PM
  • العشاء
    06:52 PM