الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أعاني من آلام حادة للدورة الشهرية، ما الحل؟
رقم الإستشارة: 2164264

33731 0 442

السؤال

السلام عليكم

أعاني من آلام حادة للدورة الشهرية، لدرجة أنني أبكي ولا أستطيع النوم بسبب حدة هذه الآلام!

أريد علاجاً نهائياً لهذه الآلام, أحياناً أستخدم البروفين ولكنه ليس قوياً لإزالة ألمي! هل أستطيع استعماله مرتين أو أكثر باليوم أم أن هذا ضار لصحتي؟

جزاكم الله خيراً.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ أنهار حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد:

( Dysmenorrhea)
هي تقلصات شديدة في الرحم أثناء الحيض، والسبب الرئيسي الحقيقي لهذه الأعراض غير معروف بدقة، ولكن أكثر النظريات شيوعاً أنها تغييرات حاصلة في مستويات الهرمونات (زيادة الاستروجين ونقص البروجستيرون)، وخلال فترة الحيض، تنتج بطانة الرحم الداخلية (Endometrium) هرموناً يسمى بروستاغلاندين (Prostaglandin). هذا الهرمون يسبب انقباض الرحم، الذي يكون مصحوباً بالآلام في أغلب الأحيان.

قد يكون سبب معاناة بعض النساء, خلال فترة الحيض, من تشنجات وآلام حادة جداً، بشكل خاص، أن أجسامهن تفرز كميات أكبر من المعتاد من هذا الهرمون، أو أن أجسامهن أكثر حساسية من المعتاد للهرمون.

عسر الطمث الأولي" (dysmenorrheal Primary) هو مصطلح من الشائع استعماله لوصف الآلام المصاحبة للطمث، دون وجود أية مشاكل جسمانية معروفة، أو ظاهرة للعيان، يمكن أن تسبب الألم، وهذا ما يحدث في الفتيات.

أما عسر الطمث الثانوي (dysmenorrheal Secondary) فهو مصطلح يستخدم لوصف آلام الطمث الناتجة عن اضطراب جسماني معين، غير الدورة الشهرية.

علاج آلام الدورة الشهرية، كخطوة أولى، استخدام الحرارة، وذلك باستخدام زجاجات المياه الساخنة، مخدات التدفئة أو الحمام الساخن بهدف الاسترخاء، ويجب الحذر لئلا يصاب الجلد بالحروق.

شرب الشاي مع الأعشاب، مثل البابونج، النعناع، التوت البري مع مشروب البردقوش يساعد في التخلص من هذه الآلام التي يمكن أن تساعد في تخفيف تشنج العضلات والتوتر النفسي.

ممارسة الرياضة، والقيام بنشاط بدني بشكل ثابت قد يساعد في التخفيف من حدة الآلام، والحرص على تفريغ المثانة البولية فور الشعور بالحاجة إلى ذلك.

هذا بالإضافة إلى استخدام أقراص مثل البروفين أوبونستان 500 مج.

أما الوقاية من آلام الدورة الشهرية عن طريق تناول أغذية تحتوي على تشكيلة متنوعة من الفواكه والخضروات والأغذية الخالية من الدسم، مع التقليل من استهلاك الكفايين الموجود بكثرة في القهوة والشاي والشيكولاتا.

كذلك يجب المحافظة على نظام ثابت من التمارين الرياضية المعتدلة، القيام بنشاط بدني لمدة 30 دقيقة، أربع أو خمس مرات أسبوعياً.

التخفيف من التوتر النفسي والإجهاد اليومي في الحياة، فبالرغم من أن التوتر والإجهاد النفسي ليسا عاملين رئيسيين في ظهور عسر الطمث، إلا أن التخفيف من التوتر والإجهاد النفسي يمكن أن يساهم في تقليص حدة آلام عسر الطمث.

وفقك الله لما فيه الخير.

مواد ذات صلة

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك
  • تركيا منيرة

    مشكور

  • الأردن ميس

    جزآكي الله كل خير
    والله يعطيكي الف الف عافيه
    ياااااااااااااااااا رب

  • المغرب khadija

    merci beaucoup

  • السعودية ميساء السعوديه

    اعاني كثيرامن الام الدورةالشهريه مما الى ان اكون طريحه الفراش لااستطيع القياه متل المدرسه

  • أوروبا ياسمين

    جزاك الله خيرا ،شكرا

  • أمريكا lara lara

    شكرا



مواقيت الصلاة

حسب التوقيت المحلي لدولة قطر دولة أخرى؟
  • الفجر
    04:05 AM
  • الظهر
    11:26 AM
  • العصر
    02:51 PM
  • المغرب
    05:27 PM
  • العشاء
    06:57 PM