العضوية
اسم المستخدم
الرمز السري
استرجاع الرمز السري
تسجيل
تفعيل حساب
مجالات الاستشارة
بحث برقم الإستشارة

من فضلك ادخل رقم الإستشارة

بحث بالبريد الإلكتروني

من فضلك ادخل بريدك الإلكتروني

اشترك بالقائمة البريدية

من فضلك ادخل بريدك الإلكترونى


المركز الأول في فئة المحتوى الإلكتروني - مسقط 2009



العيــن
هل قراءة المعوذتين تمنع العين أو تخفف العين؟

2019-05-30 08:33:28 | رقم الإستشارة: 2409231

د. عقيل المقطري

      إضافة إلى المفضلة

[ قراءة: 337 | طباعة: 10 | إرسال لصديق: 0 | عدد المقيمين: 3 ]


السؤال
السلام عليكم

أعاني من الخوف من العين، بعض الناس يقولون حتى إذا قرأت الأذكار تصيب العين لا مفر، ولكن لا تقع، وأنا أخاف من الإصابة بالعين أو وقوعها أيضا، فهل قراءة المعوذتين تمنع وصول العين أم تخففها؟

يا رب تكون الإجابة تمنع العين، لكي تزول عني الأوهام، ويزول الخوف والقلق.
الإجابــة
بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ آلاء حفظها الله
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد:

فمرحبا بك -أختنا الكريمة- وردا على استشارتك أقول:

إن التحصن بالرقية من العين قبل الخروج من البيت وقبيل الالتقاء مع الناس، وقبيل الاجتماعات معهم تمنع العين تماما، وقد علمنا النبي -صلى الله عليه وسلم- كيف نتحصن من العين فمن ذلك (أَعُوذُ بكَلِمَاتِ اللَّهِ التَّامَّةِ، مِن كُلِّ شيطَانٍ وهَامَّةٍ، ومِنْ كُلِّ عَيْنٍ لَامَّةٍ) ومنها: (بسمِ اللَّهِ الَّذي لا يضرُّ معَ اسمِهِ شيءٌ في الأرضِ ولَا في السَّماءِ، وَهوَ السَّميعُ العليمُ ثلاثَ مرَّاتٍ)، ومنها: (أَعوذُ بكلِماتِ اللهِ التامَّاتِ، الَّتي لا يُجاوِزُهُنَّ بَرٌّ ولا فاجرٌ، مِن شرِّ ما خلقَ، وذرأَ، وبرأَ، ومِن شرِّ ما ينزِلُ مِن السَّماءِ، ومِن شرِّ ما يعرُجُ فيها، ومِن شرِّ ما ذرأَ في الأرضِ وبرأَ، ومِن شرِّ ما يَخرجُ مِنها، ومِن شرِّ فِتَنِ اللَّيلِ والنَّهارِ، ومِن شرِّ كلِّ طارقٍ يطرُقُ، إلَّا طارقًا يطرقُ بِخَيرٍ، يا رَحمنُ)، المداومة على أذكار اليوم والليلة التي علمنا إياها نبينا -عليه الصلاة والسلام-.

ومن الآيات القرآنية التي تحصن العبد من العين قراء آية الكرسي والمعوذتين كذلك.

الرقية تنفع مما نزل ومما لم ينزل بمعنى أنها تمنع من وقوع العين وإن كانت قد وقعت فإنها تزيلها -بإذن الله تعالى-.

لا يكن هذا الأمر غاية همك حتى لا يصبح وسواسا، وحتى لا تشكي بكل الناس، ويكفيك المداومة على أذكار اليوم والليلة، وإن شككت ببعض الناس تحصني بالأذكار التي ذكرناها لك، وكذلك يحصن الأطفال بهذه الأذكار كونهم لا يقدرون على الإتيان بها، فتضعين يدك على رؤوسهم ثم تقرئينها.

نسعد بتواصلك، ونسأل الله لك التوفيق.

تعليقات الزوار

لا توجد تعليقات حتى الآن

1998-2019 ©Islamweb.net جميع حقوق النشر محفوظة