قال أحد السلف : وجدنا الكرم في التقوى ، والغنى في الفقر ، والشرف في التواضع 


محور الحج  »   الحج والعمرة شروط وجوب الحج والعمرة » حج المرأة (88)

 
رقـم الفتوى : 25951
عنوان الفتوى: حكم سفر المرأة للحج بصحبة رفقة مأمونة
السؤال

هناك امرأة تريد الحج هذا العام، ولكن ليس معها محرم، بل ستسافر من هنا مع بعض النسوة، وسوف يستقبلها أخوها في مطار جدة. فهل هذا جائز أم لا؟

الفتوى

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:

فلا مانع إذا لم تجد المرأة زوجاً أو محرماً يرافقها في فريضة الحج أن تحج مع رفقة مأمونة من النساء أو من النساء والرجال...
هذا ما ذهب إليه المالكية ومن وافقهم من أهل العلم.

قال الإمام مالك في الموطأ: في المرأة لم تحج قط إن لم يكن لها ذو محرم يخرج معها، أنها لا تترك فريضة الله عليها في الحج، ولتخرج في جماعة من النساء.

وعليه؛ فإن على هذه المرأة أن تخرج مع هؤلاء النسوة إذا كن مأمونات حتى يستقبلها أخوها وتؤدي فريضة الحج بصحبته.

والله أعلم.

المفتـــي: مركز الفتوى
 
 
1438 هـ © Islamweb.net جميع حقوق النشر محفوظة