الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

عدد المقالات 87 مقالة

  • إيذاء المشركين لأبي بكر الصديق

    مرت الدعوة النبوية بمرحلتين أساسيتين: مرحلة الدعوة السرية، ومرحلة الدعوة الجهرية. قال ابن إسحاق: "فجعل رسول الله صلى الله عليه وسلم يذكر ما أنعم الله به عليه وعلى العباد من النبوة سرّاً إلى من.. المزيد

  • إسلام وفْد من نصارى الحبشة

    في خِضَم ما كان يلاقيه النبي صلى الله عليه وسلم وأصحابه من شدة العذاب والإيذاء من كفار قريش في مكة،جاء إليهصلى الله عليه وسلم وفد نصراني من الحبشة، فسألوه عن الإسلام فأجابهم، وعرفوا من أوصافه صلى.. المزيد

  • أحوال أهل مكة مع الإسراء والمعراج

    أسْرَى الله عز وجل بنبيه صلى الله عليه وسلم من مكة إلى بيت المقدس، ثم عرج به إلى السماء في ليلة واحدة، وكان ذلك بالروح والجسد، وفي اليقظة لا في المنام، ثم عاد فأصبح في مكة المكرمة، ولم يكن من الممكن.. المزيد

  • حوار ومساومة زعماء قريش للنبي صلى الله عليه وسلم

    حاول المشركون إغراء النبي صلى الله عليه وسلم بالمال والشرف والمُلك، لعله يرجع عندعوته التي جاء بها،أو يتنازل عن بعض الحق الذي يدعو إليه، فلم يفلحوا، وثبت صلى الله عليه وسلم أمام إغراءاتهم ومساوماته.. المزيد

  • اللهم إني أشكو إليك ضعف قوتي

    من أول لحظة جهر فيها النبي صلى الله عليه وسلم بالدعوة إلى التوحيد والإسلام، تعرض للأذى والبلاء من قومه، فكذبه وعادوه، وبعد أن كانوا يسمونه الصادق الأمين، قالوا ساحر أو مجنون، ولقي منهم ما لقي من.. المزيد

  • وقفة مع وفد قبيلة عبد القيس

    بدأت وفود القبائل من العرب تأتي إلى النبي صلى الله عليه وسلم قبل فتح مكة، إلا أن الوفادة في صورة متوالية مستمرة وقعت بعد عام الفتح في العام التاسع من الهجرة النبوية، ولذلك سميت السنة التاسعة من.. المزيد

  • والله لوْ وضعوا الشمس في يميني

    بدأ النبي صلى الله عليه وسلم في الدعوة إلى الله عز وجلسراً حفاظاً منه على الدعوة وعلى من معه من المؤمنين وهم قلة، وقد ظل صلى الله عليه وسلم يدعو إلى الله سراً، حتى نزل قول الله تعالى: {يَاأَيُّهَا.. المزيد

  • مواقف من ثبات الصحابة في المرحلة المكية

    من المعلوم والثابت في السيرة النبوية أن النبي صلى الله عليه وسلم ظل يدعو الناس ـ في مكة ـ سراً وجهراً إلى عبادة الله وحده، ويحذرهم من الشرك وعبادة الأصنام، وكان صلى الله عليه وسلم في منعةٍ وحماية.. المزيد

  • ولا تَطْرُدِ الذين يَدْعُونَ رَبَّهُمْ بِالْغَدَاةِ والعَشِيِّ

    نبينا محمد صلى الله عليه وسلم لم يكن نبياً ورسولاً لفئة من الناس، بل كان رسولاً للناس كافة، للعرب والعجم، والأسياد والعبيد، والأغنياء والفقراء، والرجال والنساء، قال الله تعالى: {وَمَا أَرْسَلْنَاك.. المزيد

  • إنك لا تهْدي مَنْ أحببْتَ

    أبو طالب بن عبد المطلب بن هاشم بن عبد مناف، عم نبينا صلى الله عليه وسلم، الذي كان يدافع عنه ويرد على كل من يؤذيه من مشركي قريش، وهو القائل: واللَّهِ لَنْ يَصِلوا إِلَيْكَ بِجَمْعِهِمْ حَتَّى أُوَس.. المزيد

  • أبو بكر والهجرة النبوية

    ما أحوجَنا إلى التأمل في سِيرة نبيِّنا صلى الله عليه وسلم للاستفادة من دروسها وعبرها، والتعرف من خلالها على أحوال ومواقف الصحابة الكرام، ومعرفة فضلهم ومنزلتهم، في زمَنٍ تناسَى فيه البعض قدْرَهم،.. المزيد

  • إسلام طلحة بن عبيد الله من دلائل النبوة

    طلحة بن عبيد الله بن عثمان القرشي التيمي، يُكنَّى أبا محمد، ويعرف بطلحة الخير، وطلحة الفياض، لكَرَمِه وجُوده، وهو أحد الثمانية الذين سبقوا إلى الإسلام، وأحد السِّتَّة الذين توفِّي النبي صلى الله.. المزيد

  • ما وَدَّعَك رَبُّكَ وما قَلى

    في يوم الاثنين من رمضان من العام الأربعين من مولد نبينا محمد صلى الله عليه وسلم، وفي غار حراء نزل جبريل عليه السلام بأمر الله عز وجل، يحمل أعظم رسالة، إلى أفضل نبي، ليغير الحياة من الشرك إلى التوحيد،.. المزيد

  • الإسراء والمعراج بالجسد والروح

    الإسراء والمعراج معجزة كبرى أرى اللهُ عز وجل فيها نبيه محمداً صلى الله عليه وسلم من عظيم آياته، أمَّا الإسراء فيُقصد به الرحلة العجيبة ـ بالقياس إلى مألوف وقوانين البشر ـ من المسجد الحرام بمكة.. المزيد

  • وقفة مع وفاة أبي طالب

    كان أبو طالب الحصن الذي احتمت به الدعوة الإسلامية من هجمات الكبراء والسفهاء، وكان يحوط النبي ـ صلى الله عليه وسلم ـ ويغضب له وينصره، ولكنه بقى على ملة الأشياخ من أجداده فلم يُفِلح، وكانت وفاته في.. المزيد



تصويت

أعظم الخذلان أن يموت الإنسان ولا تموت سيئاته، وأعظم المنح أن يموت ولا تموت حسناته، في رأيك ماهي أفضل الحسنات الجارية فيما يلي؟

  • - بناء مسجد
  • - بناء مدرسة
  • - بناء مستشفى
  • - حسب حاجة المكان والزمان
  • - لا أدري