الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

هل أستخدم بودرة البروتين لكمال الأجسام للتسمين أم أنها ستضرني؟
رقم الإستشارة: 2220855

18570 0 223

السؤال

السلام عليكم

تزوجت قبل سنتين، وأنجبت طفلا قبل سبعة أشهر، ونحفت بشكل كبير بعد ولادتي، كان وزني 48 كلغ وأصبح 42 كلغ، أريد شيئا يسمن غير الخلطات الطبيعية، فأكثرها تحتوي على الحليب أو مشتقاته أو الحلبة وأنا لا أحبها أبدا، وهل أستطيع استخدام بودرة البروتين التي يستخدمها لاعبي كمال الأجسام؟ أم أنها ستبرز لي عضلات مثل الرجال؟

وشكرا.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ آمنة حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

ليس هناك مشكلة في نقص الوزن، المشكلة الكبرى في إنقاص الوزن الزائد، والأمر ببساطة أن الاحتياج اليومي من السعرات الحرارية الذي تأخذينه لا يكفي، وبالتالي يميل الجسم وبصفة دورية إلى نقص الوزن وليس للزيادة.

ومن المهم عمل تحليل براز وبول وصورة دم، ووظائف الغدة الدرقية، لأن الديدان عند الإصابة بها خصوصا ديدان الإسكارس والأنكلوستوما تؤدي إلى فقر الدم وتعتبر سببا للنحافة، حيث أنها تتغذى على الدم والطعام في الأمعاء، وعلاج الديدان يجب أن يشمل الأسرة كلها وليس الفرد المصاب، لأن العدوى تنتقل من فرد في الأسرة لفرد آخر حتى ولو تناول علاج الديدان، ولذلك ننصح دائما بعلاج كل أفراد الأسرة في ذات التوقيت، وعلاج الديدان عبارة عن حبوب مثل فيرموكس أو فيرمين، قرصا صباحا ومساء لمدة ثلاثة أيام، ويكرر بعد 15 يوما لمنع تكرار العدوى.

أما فقر الدم فهو نتيجة لسوء التغذية، ولقلة ونوعية الطعام الذي يتناوله الفرد، وعلاجه بالتغذية السليمة، وحبوب الفيتامينات وما أكثرها في الصيدليات التي تحتوي على الحديد وباقي الفيتامينات والأملاح المعدنية، وكسل الغدة الدرقية أمر شائع بين السيدات ويجب فحص وظائف تلك الغدة، وتناول العلاج اللازم حسب نتائج التحليل.

وفي حالة عدم الرغبة في الأكل، يمكنك تناول وجبات خفيفة ومتكررة لتعويض الكمية بتكرار الوجبات، مع تناول المخللات مثل الزيتون والخيار المخلل فهي بحد ذاتها فاتحة للشهية، مع تناول كبسولات فيتامين د وحبوب الكالسيوم وأوميجا 3 والمقويات، حيث أنها ضرورية للمناعة وللعظام ولتقوية الدم، والمكمل الغذائي أو الأحماض الأمينية قد تضر الجسم ولا تفيده، فلا داعي لها وعليك بالتغذية الطبيعية السليمة.

وأكل العسل والعجوة المسخنة قليلا مع السمن البلدي، وعمل الفطائر المنزلية والمعكرونة والأرز المطبوخ بالمكسرات، وممارسة الرياضة ليس فقط لإنقاص الوزن ولكن لتقوية القلب والعضلات والدورة الدموية، ولذوي الأوزان القليلة والنحافة الحق في ممارسة الرياضة، مع التغذية الجيدة المتوازنة من البروتين الحيواني والنباتي والفواكه، خصوصا التمر والتين، مع تناول الفطائر المكونة من الحليب والدقيق والزبد والعسل، مع تناول الخضروات لاحتوائها على كثير من الفيتامينات والأملاح المعدنية، وبالتالي يزيد وزنك زيادة طبيعية دون اللجوء إلى الأحماض الأمينية وبودرة البروتين.

وفقك الله لما فيه الخير.

مواد ذات صلة

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً