الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أعاني من تسارع ضربات القلب من أدنى مجهود، ما تشخيصكم لحالتي؟
رقم الإستشارة: 2397689

974 0 44

السؤال

السلام عليكم

أنا متزوجة وعمري ٢٥ سنة، أعاني من ألم في منتصف الظهر يأتي ويذهب.

أمس شعرت بألم شديد جدا في منتصف الصدر والكتف الأيسر والرقبة، ودوخة وصداع، واليوم شعرت بكحة بسيطة، وألم بالظهر والصدر، ونهجة وتسارع ضربات القلب من أقل مجهود، ماذا أفعل؟

جزاكم الله خيرا.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ رودي حفظها الله
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد:

فتعاني بعض السيدات من فقر الدم ونقص الفيتامينات مثل فيتامين D وفيتامين B12، وقد يعانين من مشاكل الغدة الدرقية خصوصا ما يتعلق بالكسل، ولذلك يفضل فحص صورة الدم CBC وفيتامين D وفيتامين B12، وفحص الهرمون المحفز للغدة الدرقية TSH وتناول العلاج حسب نتيجة التحليل.

وفي حال تعذر الفحص أنصح بأخذ حقنة فيتامين D جرعة 600000 وحدة دولية، ثم تناول كبسولات فيتامين د الأسبوعية جرعة 50000 وحدة دولية كبسولة واحدة أسبوعيا لمدة 12 أسبوعا، ولا مانع من أخذ حقن مغذية للأعصاب مثل: neurobion يوما بعد يوم عدد 6 حقن، مع تناول أحد مقويات الدم كبسولة واحدة يوميا لمدة شهرين.

كما أن ألم الظهر مرتبط بالإرهاق والإجهاد البدني والعضلي، ومرتبط بالشد العضلي في عضلات الظهر، ولذلك من المهم نوم القيلولة ظهرا لمدة ساعة، كما أنه من المهم النوم ليلا مدة لا تقل عن 6 ساعات؛ للحصول على المسكنات التي تفرز ليلا.

ولعلاج الألم يمكنك تناول كبسولات celebrex 200 mg مرتين يوميا لمدة 10 أيام، مع تناول حبوب أو كبسولات باسط للعضلات مرتين يوميا أيضا مثل muscadol أو myolgin ثم عند اللزوم بعد ذلك.

وفقك الله لما فيه الخير.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً