الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

دوخة ودوار وأفكر أني سأفقد عقلي بعد تناولي حبة حشيش
رقم الإستشارة: 2498204

267 0 0

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله

أنا شاب، عمري 38 سنة، بسبب الأرق نصحني صديق في العمل باستعمال مخدر الحشيش مجرد حبة واحدة مرت عليها خمسة أيام وما زلت أحس بدوار وعدم تركيز، وتروادني أفكار أني سأفقد عقلي.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ ياسين حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

أرحب بك في موقع استشارات إسلام ويب.

مع الاحترام والتقدير أقول لك: بئس الصديق هذا، هذا عدوٌ لدود - أيها الفاضل الكريم - مع كامل التقدير لك وله، لا يمكن للإنسان أن يُعالج علّة ما بما هو أسوأ منها، مادة الحشيش وإن كان بعض الناس الآن يتهاونون في تناولها إلَّا أنها تحمل الكثير من السُّمِّيات الدماغية، المادة النشطة تُسمَّى (THC) وتركيزها يختلف من مخدّرٍ إلى آخر، في بعض الأحيان يكون التركيز عالٍ جدًّا ويؤدي إلى إفراز كبير في مادة الدوبامين على مستوى الدماغ، وهذا قد يشعر الإنسان بشيء من الراحة والاسترخاء في بداية الأمر، لكن بعد ذلك تنقلب الأمور إلى شعورٍ بالدوّار وضعف في التركيز وربما هلاوس سمعية وبصرية، وربما فقدان عقلك كما تفضلت وذكرت، فالكثير من الذين يتناولون هذه المادة ينتهون بأمراض ذهانية على رأسها المرض الذي يُعرف بوجود هلاوس سمعية وبصرية وأفكار ظنانية بارونية مطبقة، وكذلك الاكتئاب النفسي.

عمومًا - أيها الفاضل الكريم - الحمد لله الذي يظهر لي أنك قد حرّرت نفسك تمامًا من هذا التعاطي اللعين، والتجربة التي مررت بها أعتقد أنها درس يجب أن تستفيد منه، ولا يمكن للإنسان أن يقترف هذه الأمور المحرمة ويرتكب ذنبًا ويضرّ بصحته.

بالنسبة لموضوع الأرق: يجب أن تبحث في أسبابه، هل هنالك قلق؟ هل هنالك توتر؟ هل صحتك النومية غير مرتبة الترتيب الصحيح، فبعض الناس قد يسهرون، وتعاطي الشاي والقهوة بكثرة، هذا كله يؤدي إلى اضطراب في النوم، عدم ممارسة الرياضة، عدم تنظيم الوقت، عدم الحرص على الأذكار ... كلها أسباب كبيرة جدًّا للإصابة بالأرق.

عمومًا أنصحك بتنظيم صحتك النومية من خلال تجنب الأشياء التي ذكرتُها، وأن تحرص على الرياضة، وأن تحرص على أذكار النوم، وأن تطبق بعض التمارين الاسترخائية، خاصة تمارين التنفس المتدرجة، وهنالك برامج كثيرة على اليوتيوب توضح كيفية ممارسة هذه التمارين، فأرجو أن تستفيد منها.

بقي أن أصف لك دواء بسيطًا يزيل عنك إن شاء الله آثار مخدر الحشيش، ويجعلك تحس بشيء من الاسترخاء النفسي الداخلي. الدواء يُعرف باسم (سولبيريد) هذا هو اسمه العلمي، ومن أسمائه التجارية (دوجماتيل)، أرجو أن تتناوله بجرعة خمسين مليجرامًا صباحًا ومساءً لمدة أسبوعين، ثم خمسين مليجرامًا صباحًا لمدة أسبوعين آخرين، ثم توقف عن تناوله، دواء بسيط وسليم جدًّا وغير إدماني وتخصُّصي جدًّا في علاج الدَّوار وضعف التركيز الناتج من تعاطي الحشيش.

بارك الله فيك، وجزاك الله خيرًا، وبالله التوفيق والسداد.

مواد ذات صلة

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً