الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

قصة برصيصا
رقم الفتوى: 104785

  • تاريخ النشر:الأحد 10 صفر 1429 هـ - 17-2-2008 م
  • التقييم:
16857 0 186

السؤال

بعد سماعي لقصة العابد برصيص (خطوات الشيطان) قرأت في كتاب جامع العلوم والحكم قصة مشابهة عن عابد أحبط الله عمله لأن العابد في لحظة غضب قال لرفيق له كان مسرفا في العبادة "لن يغفر الله لك". هل فرط العابد برصيص في شيء ما جعل عمله لا يحصنه من مكر الشيطان؟ و جزاكم الله خيرا.

الإجابــة

خلاصة الفتوى:

 قصة برصيصا هي من قصص بني إسرائيل،

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

 قبل الجواب عما سألت عنه، نريد أولا أن ننبهك إلى أن قصة الراهب برصيصا قد أوردها بعض أهل التفسير يرفعها إلى النبي صلى الله عليه وسلم كالقرطبي -مثلا- ولم نجد لها ذكرا فيما أتيح لنا الوقوف عليه من كتب السنة، التي تعتني بالثابت دون غيره.

وهي من قصص بني إسرائيل التي قال عنها النبي صلى الله عليه وسلم: وحدثوا عن بني إسرائيل ولا حرج، ومن كذب علي متعمدا فليتبوأ مقعده من النار. ولك أن تراجع في شرح هذا الحديث فتوانا رقم: 9067. وبالتالي فلا نستطيع جوابك عما سألت عنه من قصة برصيصا.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: