الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حكم استعمال سائل ما بعد الحلاقة
رقم الفتوى: 105868

  • تاريخ النشر:الإثنين 10 ربيع الأول 1429 هـ - 17-3-2008 م
  • التقييم:
16736 0 544

السؤال

ما حكم استعمال سائل ما بعد الحلاقة؟ وهل يجب الاغتسال إذا تم استخدامه؟وجزاكم الله خيرا.

الإجابــة

 خلاصة الفتوى:

فالسائل المستخدم بعد الحلاقة إن كان طاهر -وهذا هو الأصل- فلا حرج في استعماله ولا يلزم غسله، وإن كان نجسا فلا يجوز الإقدام على استخدامه، ويجب غسل ما أصابه من ثوب أو بدن، ولا يلزم غسل جميع البدن.

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فإنا لا نعلم حقيقة السائل المستخدم بعد الحلاقة الذي يسأل عنه الأخ السائل، فإن كان طاهرا -وهذا هو الأصل- فلا حرج فيه ولا يلزم غسله. وإن كان نجسا فلا يجوز الإقدام على استعماله لأن التلطخ بالنجاسة لغير ضرورة لا يجوز؛ كما سبق في الفتوى رقم: 51944.

وفي حال نجاسته فالواجب غسل ما أصابه من ثوب أو بدن فقط، ولا يلزم غسل جميع البدن.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: