الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حول حديث عبد الله بن سلام: (إني سائلك عن أشياء لا يعلمها إلا نبي)
رقم الفتوى: 111420

  • تاريخ النشر:السبت 14 شعبان 1429 هـ - 16-8-2008 م
  • التقييم:
32856 0 415

السؤال

سؤالي هو عن حديث عبد الله بن سلام عندما سأل النبي عن ثلاثة أشياء لا يعلمها إلا نبي فهل عبد الله بن سلام كان يعرف إجابات هذه الأسئلة؟ وهل هناك أحد غير الأنبياء يعرفون إجابات هذه الأسئلة؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فقد أخرج أحمد والبخاري عن أنس بن مالك قال: لما قدم رسول الله صلى الله عليه وسلم المدينة أخبر عبد الله بن سلام بقدومه وهو في نخله فاتاه فقال إني سائلك عن أشياء لا يعلمها إلا نبي, فإن أخبرتني بها آمنت بك وإن لم تعلمهن عرفت أنك لست بنبي, قال فسأله عن الشبه، وعن أول شيء يأكله أهل الجنة، وعن أول شيء يحشر الناس، قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: أخبرني بهن جبريل آنفا، قال: ذاك عدو اليهود، قال: أما الشبه إذا سبق ماء الرجل ماء المرأة ذهب بالشبه، وإذا سبق ماء المرأة ماء الرجل ذهبت بالشبه، وأما أول شيء يأكله أهل الجنة فزيادة كبد الحوت، وأما أول شيء يحشر الناس فنار تخرج من قبل المشرق فتحشرهم إلى المغرب فآمن، وقال أشهد أنك رسول الله....

 فإن قيل كيف عرف عبد الله بن سلام هذه الأمور مع كونه غير نبي؟

 فالجواب أنه تعلم هذه الأمور عن طريق الأنبياء السابقين.

قال شيخ الإسلام ابن تيمية في الجواب الصحيح:" ففي هذه الأحاديث أن علماء اليهود كعبد الله بن سلام وغيره كانوا يسألونه عن مسائل يقولون فيها لا يعلمها إلا نبي أي ومن تعلمها من الأنبياء فإن السائلين كانوا يعلمونها كما جاء أيضا لا يعلمها إلا نبي أو رجل أو رجلان فكانوا يمتحنونه بهذه المسائل ليتبين هل يعلمها وإذا كان يعلم ما لا يعلمه إلا نبي كان نبيا ومعلوم أن مقصودهم بذلك إنما يتم إذا علموا أنه لم يعلم هذه المسائل من أهل الكتاب ومن تعلم منهم وإلا فمعلوم أن هذه المسائل كان تعلمها بعض الناس لكن تعلمها هؤلاء من الأنبياء.

وبذلك يكون قد ثبت للأخ السائل أنه من الممكن أن يكون هناك من يعلم مثل هذه الأشياء، ولكن هو قد تعلمها من نبي من الأنبياء كما هو الحال في حديث عبد الله بن سلام.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: