صلاة النبي صلى الله عليه وسلم خسوف القمر - إسلام ويب - مركز الفتوى
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

صلاة النبي صلى الله عليه وسلم خسوف القمر
رقم الفتوى: 112188

  • تاريخ النشر:الأربعاء 3 رمضان 1429 هـ - 3-9-2008 م
  • التقييم:
21282 0 400

السؤال

كم مرة صلى الرسول صلى الله عليه وسلم صلاة خسوف القمر، فأرجو إرسال الجواب لبريدي؟ شكراً.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فلم نقف على تحديد عدد المرات التي صلى فيها النبي صلى الله عليه وسلم صلاة خسوف القمر، والظاهر من كلام بعض أهل العلم تكرر الخسوف في زمنه صلى الله عليه وسلم من غير ذكر عدد معين، قال ابن بطال في شرحه لصحيح البخاري: وحجة مالك ومن وافقه أن النبي صلى الله عليه وسلم جمع في كسوف الشمس ولم يجمع في كسوف القمر، فعلم أن معنى قوله (فافزعوا إلى الصلاة)، في كسوف القمر: فرادى، وفي كسوف الشمس جماعة.

قال ابن القصار: وأهل المدينة بأسرهم على هذا، والمعهود أن كسوف القمر يقع أبداً ولا يكاد يخلو منه عام، وكسوف الشمس نادر، ومحال أن يكون كسوف القمر مألوفاً، والنبي صلى الله عليه وسلم يجمع له مدة حياته فيهم، ثم يخفى عليهم ذلك جملة، وبقول مالك: لم يبلغنا ولا أهل بلدنا أن النبي صلى الله عليه وسلم جمع لكسوف القمر، ولا نُقل عن أحد من الأئمة بعد النبي أنه جمع فيه. انتهى.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: