وقت صحة الشروع بالصلاة والإمساك
رقم الفتوى: 112545

  • تاريخ النشر:الأحد 14 رمضان 1429 هـ - 14-9-2008 م
  • التقييم:
5495 0 260

السؤال

أسمع أذانات كثيرة بعيدة وآخذ فى الصلاة بالأذان الواضح دائماًُ، فهل أفعل نفس الشيء فى الإمساك فى الشهر المبارك أم حتى الأذان البعيد الذي لا أسمعه جيداً أعتبره إمساكا؟ وجزاكم الله كل خير.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فالعبرة بالشروع في الصلاة وبالإمساك في رمضان هي بدخول الوقت وليس بالأذان القريب أو الواضح، فمن كان من المؤذنين يؤذن عند دخول الوقت الشرعي وجب الإمساك عند سماع أذانه ولو كان بعيداً، ومن كان منهم يؤذن قبل دخول الوقت الشرعي لم يجب الإمساك بأذانه ولو كان قريباً، لأن أوقات الصلوات إنما تعرف بالعلامات الكونية التي جعلها الشارع دليلاً على تلك الأوقات، ويمكن الاستدلال على ذلك بما في التقاويم التي تصدر عن جهات موثوق بها إذا أورثت ظنا بدخول الوقت، ووقت الإمساك يبدأ من طلوع الفجر الصادق وهو البياض الممتد في الأفق من جهة شروق الشمس عادة.

 وانظر الفتوى رقم: 32380 في بيان تحديد أوقات الصلوات.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة