هل يفطر المؤذن بمجرد الغروب أم بعد ما يؤذن - إسلام ويب - مركز الفتوى
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

هل يفطر المؤذن بمجرد الغروب أم بعد ما يؤذن
رقم الفتوى: 112815

  • تاريخ النشر:الثلاثاء 23 رمضان 1429 هـ - 23-9-2008 م
  • التقييم:
18786 0 336

السؤال

عندنا مؤذن يعتمد عليه الناس في أذان المغرب في أول غروب الشمس، هل له أن يفطر ثم يؤذن أم يؤذن ثم يفطر لاعتماد الناس عليه في ذلك؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فالمعتبر في وقت إفطار الصائم هو التحقق أو غلبة الظن بغروب الشمس، وله تقليد مؤذن عدل عارف بالأوقات، وبالتالي فإذا كان المؤذن المذكور عدلا عارفا بالأوقات جاز تقليده في دخول الوقت والإفطار، وبما أن تعجيل الفطر بعد تحقق الغروب سنة فالظاهر لنا أن الأولى في حق المؤذن أن يفطر قبل الأذان اتباعا للسنة، ولا يؤخر الإفطار لتعجيل إفطار غيره لأن الإيثار بالقرب مكروه عند بعض أهل العلم، وأجازه بعضهم من غير كراهة، وبإمكان المؤذن المذكور أن يفطر بشيء يسير كتمرات ونحوها، ثم يؤذن فيجمع بين الأمرين، وراجع الفتوى رقم: 59691.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: