ما جاء من كسب حرام يتخلص منه صاحبه في أعمال البر - إسلام ويب - مركز الفتوى
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

ما جاء من كسب حرام يتخلص منه صاحبه في أعمال البر
رقم الفتوى: 1165

  • تاريخ النشر:الثلاثاء 28 ربيع الآخر 1420 هـ - 10-8-1999 م
  • التقييم:
4163 0 255

السؤال

بخصوص الكسب من مهنة الحلاقة لللحى
و قد رددتم (سؤال رقم 416) بانه من الكسب الدنىء , بيد أنكم لم توضحوا لنا ماذا يفعل هذا الشخص بالمال الذي كسبه حتى الآن من هذا العمل علما أنه فصل هذا المال عن بقية كسبه. لقد قيل له من بعض الأشخاص أن يصرفه على شيئ يهين به هذا المال كأن يزفّت طريقا أو ينشئ حمّاما عموميّا إلى اّخره ....فما هو المصرف الشرعيّ الصحيح لهذا المال ؟؟؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وبعد: ما جاء من هذا الكسب الحرام وجب التخلص منه وحرم انتفاع صاحبه به، وطريقة التخلص منه أن يدفعه في أي وجه من وجوه البر والإحسان للفقراء وغيرهم ولا يدفعها لأحد من أقاربه ولا يلزم أن يدفع في شيء يهين به المال كما قيل لك، والله أعلم. نسأل الله أن يوفقنا وإياك للتوبة النصوح والعمل الصالح

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: