الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حكم زواج أخ الرضيعة من بنات المرضعة أو بنات أولادها
رقم الفتوى: 11776

  • تاريخ النشر:الأربعاء 20 رمضان 1422 هـ - 5-12-2001 م
  • التقييم:
4914 0 195

السؤال

1- بسم الله الرحمن الرحيمأفيدونا أفادكم الله.....وجزاكم عنا كل خير إن شاء الله.إمرأة أرضعت طفلة ولها عدة أبناء فهل يجوز لأخ الرضيعة الزواج من بنات المرضعة أو بنات أولادها؟؟ وإن كانت تحرم على أخ الرضيعة وقد تزوج بابنة ابن المرضعة هل يعتبر الزواج باطلا وماذا يجب عليه أن يفعل؟؟ الرجاء الرد السريع حيث أن هذه المسألة قد حيرتنا

الإجابــة

الحمد لله والصلاة السلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:

فإذا كان مراد السائل من السؤال هو أن امرأة أرضعت طفلة وأراد أخو هذه الطفلة أن يتزوج إحدى بنات هذه المرأة أو بنات أبنائها، فالجواب هو أنه لا حرج في ذلك ما لم يكن هنالك سبب آخر للتحريم، وذلك لأن هذه المرأة لا تكون أماً له من الرضاع بمجرد كونها أرضعت أخته، فهي أم لأخته التي أرضعتها، وليست أماً له هو، وبالتالي فإن بناتها غير محارم له فيجوز له الزواج بهن، كما يجوز له الزواج ببنات أبنائها أو بنات بناتها.
وراجع الجواب رقم 5621
الله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: