الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حكم تسمية المولودة باسم سوزان
رقم الفتوى: 120831

  • تاريخ النشر:الثلاثاء 4 جمادى الأولى 1430 هـ - 28-4-2009 م
  • التقييم:
32437 0 280

السؤال

أحببت أن أسألكم وأتمنى أن تفيدوني: هل يجوز تسمية اسم سوزان وما هي الأسباب؟
والرجاء التأكد من الجواب مع خالص احترامي وتقديري، أريد الجواب بأسرع وقت ما عليكم أمر.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فقد سبق أن بينا ضوابط الأسماء المكروهة في الإسلام في الفتوى رقم: 12614.

والظاهر- والله أعلم- أن سوزان من الأسماء المكروهة التي ينبغي استبدالها بما هو خير منها، لأننا لم  نقف له على معنى في لغة العرب، ولم يكن من الأسماء المعروفة عندهم، وإذا كان من أسماء العجم وسلم من المناهي المذكورة في الفتوى المشار إليها  فإنه في هذه الحالة يكون مباحا، ولكن الأولى للمسلم أن يختار لأبنائه اسما من الأسماء الجميلة ذات المعنى الواضح  والمدلول الظاهر.

وقد ذكر هذا الاسم- سوزان- الشيخ بكر بن زيد- رحمه الله- في كتابه: تسمية المولود ضمن الأسماء المشهورة عند غير المسلمين فقال:  ومنها: بطرس، جرجس، جورج، ديانا، روز، سوزان.. وغيرها.

ومن المعلوم عند أهل العلم أن الاسم  إذا كان خاصا بغير المسلمين وكانوا مشتهرين به، لا يجوز للمسلمين التسمي به كما قال ابن القيم وغيره. انظر الفتويين: 117116، 111152 .

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: